حماس: شعبنا بالداخل والخارج متمسك بهويته وأرضه كاملة

...
توضيحية (أرشيف)

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس، تمسك شعبنا في الداخل والخارج بهويته الوطنية وبأرضه الفلسطينية الكاملة، وبحقه في مقاومة الاحتلال بكل الأشكال حتى التحرير والعودة.

وقال رئيس الدائرة الإعلامية للحركة بمنطقة الخارج، رأفت مرّة، في ذكرى الـ 44 ليوم الأرض إن هذه الذكرى تتكامل مع ما قدمه ويقدمه شعبنا من تضحيات في الأراضي المحتلة عام 1948 والقدس والضفة الغربية وغزة والخارج.

وأوضح مرّة أن "ذكرى يوم الأرض هي لإعادة إحياء القضية الفلسطينية ورفض صفقة القرن، ورسالة واضحة للاحتلال الإسرائيلي أننا نرفض وجوده، وأن شعبنا في الداخل والخارج ومخيمات اللجوء متحدون حول مواجهة الاحتلال وهزيمته وبناء الدولة الفلسطينية على كامل الأرض الفلسطينية".

ودعا جميع قوى شعبنا والمؤسسات الفلسطينية والإعلاميين إلى التوقف عند هذه المناسبة وإحيائها بشكل فاعل بما يتناسب مع جوهرها وأهدافها كمحطة تاريخية فلسطينية ناصعة محفورة في ذاكرتنا الوطنية والجهادية.

وبيّن مرّة أن يوم الأرض "ذكرى وطنية خالصة تحمل معاني الحرية والعزة والكرامة". مؤكداً أنها محطة من تاريخ النضال الوطني الفلسطيني المشرف.

ويُحيّ الفلسطينيون يوم الـ 30 من مارس/ آذار كل عام ذكرى "يوم الأرض الخالد"، والذي بدأ بمناسبة مصادرة حكومة الاحتلال يوم الثلاثين من مارس عام 1976، قرابة الـ 21 ألف دونمٍ من أراضي قريتي عرّابة وسخنين، ما دفع الفلسطينيين للقيام بانتفاضة شعبية.

المصدر / فلسطين أون لاين