كورونا يرفع نسبة البطالة لدى الاحتلال

...
توضيحية (أرشيف)

ذكرت مصادر عبرية، أن نسبة البطالة لدى الاحتلال، ارتفعت لأول مرة منذ عشرات السنين إلى 20.1٪، ويقارب عدد العاطلين عن العمل 840 ألف شخص، بسبب فيروس "كورونا" الذي يواصل الانتشار.

وقالت الإذاعة العبرية إنه من المتوقع أن ترتفع الأعداد في الأيام المقبلة مع تشديد حكومة الاحتلال الإسرائيلي القيود على العمل والتنقل في محاولة لوقف انتشار فيروس كورونا.

وأفاد رئيس ما تسمى "دائرة التوظيف الوطنية": "مليون إسرائيلي قد يصبحوا عاطلين عن العمل حتى عيد الفصح العبري بعد أسبوعين".

وتم وضع حوالي 90% من الأشخاص المسجلين في الخدمة في إجازة بدون أجر وتتوقع خدمة البطالة أن يفقد 10-20% من هؤلاء وظائفهم بشكل دائم عندما تنتهي أزمة فيروس كورونا.

وقال أمير يارون، رئيس "بنك (إسرائيل)" إنه إذا استمر الإغلاق الاقتصادي الحالي حتى نهاية أبريل، فسوف يكلف الاقتصاد حوالي 50 مليار شيكل، أو 3.5% من الناتج المحلي الإجمالي. وشهر إضافي من الركود سيزيد التكلفة إلى حوالي 90 مليار شيكل.

وحذر يارون من أنه إذا تم تشديد القيود أكثر واستمرت حتى نهاية مايو، فقد يصل الضرر إلى 126.8 مليار شيقل.

وصباح اليوم، أعلنت وزارة الصحة التابعة للاحتلال، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 2495؛ منهم 41 بحالة حرجة، في حين ارتفع عدد المتعافين إلى 66 شخصا. مع العلم أن عدد الوفيات بالفيروس في إسرائيل وصل إلى 5 وفيات

المصدر / وكالات