"حماس" تخصص نصف مليون دولار لدعم المخيمات بلبنان

...
مخيم فلسطيني في لبنان (أرشيف)

أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية، الثلاثاء، عن تخصيص مبلغ نصف مليون دولار لدعم المخيمات الفلسطينية في لبنان.

وعزا مكتب "هنية" في بيان صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، هذا الدعم إلى أنه يأتي نتيجة الظروف الطارئة التي يمر  بها الشعب الفلسطيني في لبنان، ومتابعة قيادة حركة "حماس" الحثيثة لها، ما جعل "هنية" يتخذ قراراً بإغاثة عاجلة لللاجئين الفلسطينيين في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان، مقدارها نصف مليون دولار.

وأوضح البيان أن "هنية" يواصل مساعيه مع "الدول الشقيقة" و"الجهات الخيرة" من أجل التخفيف عن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، والوقوف إلى جانبهم في مواجهة الأزمة الراهنة، في إشارة إلى خطر انتشار وباء "كورونا" المستجد.

وعبر البيان عن تمنيات "حماس" للبنان وشعبه بـ"العافية وتجاوز هذه المحنة بصلابة وإرادة وعزيمة سجلها لبنان في كل المراحل والمحطات".

ويعيش في لبنان (475,075) لاجئ فلسطيني موزعين على (12) مخيماً، وذلك بحسب إحصائية وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" الصادرة في  كانون الثاني 2019م.

وبحسب موقع "أونروا" الإلكتروني، فإن المخيمات الفلسطينية في لبنان تعاني من ظروف "مزرية" وتتسم بأنها "مكتظة وسيئة المساكن، عدا عن انتشار البطالة والفقر وغياب سبل الوصول إلى العدالة"، مشيراً إلى الفلسطينيين في لبنان غير قادرون على العمل في 39 مهنة، ولا يستطيعون التملك (العقاري) لأنهم ليسوا مواطنين رسميين لدولة أخرى، وبالتالي فإن اللاجئ الفلسطيني غير قادر على الحصول على نفس الحقوق التي يحصل عليها الأجانب الذين يعيشون ويعملون في لبنان، وفق "أونروا".

والاثنين، أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، ارتفاع مصابي كورونا في لبنان إلى 256، إثر تسجيل 8 حالات جديدة.

وأصاب الفيروس، حتى اليوم الثلاثاء، أكثر من 381 ألف شخصاً في العالم، توفى منهم ما يزيد عن 16 ألفًا، أغلبهم في إيطاليا، الصين، إسبانيا، إيران، فرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية، بينما تعافى أكثر من 100 ألف في مختلف دول العالم.

وأجبر الفيروس دولًا عديدة على إغلاق حدودها، تعليق رحلات الطيران، تعطيل الدراسة، فرض حظر تجول، إلغاء فعاليات عديدة وتعليق التجمعات العامة، بما فيها الصلوات الجماعية، والافراج عن السجناء.

المصدر / فلسطين أون لاين