أوامر هدم وإخلاء لمنازل قرية "رخمة" في النقب المحتل

...
صورة أرشيفية

ألصق الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، أوامر هدم وإخلاء على منازل لمواطنين في بلدة رخمة، المسلوبة الاعتراف، في منطقة النقب.

وأعرب المواطنون عن تمسكهم بأرضهم ومنازلهم وصمودهم عليها حتى الاعتراف ببلدتهم، رغم السياسة الممنهجة بحقهم والرامية إلى اقتلاعهم وتهجيرهم.

ونقل موقع "عرب 48" عن عضو اللجنة المحلية في بلدة رخمة، سليمان الفريجات، أن شرطة الاحتلال وموظفي وزارة المالية الإسرائيلية، والصندوق القومي اليهودي اقتحموا البلدة، بالرغم من حالة الطوارئ السائدة في (إسرائيل).

وأشار إلى أن "سلطات الهدم" لم تلتزم بالإرشادات الصحية، إذ اقتربوا من الأهالي وهددوهم بهدم المنازل، وألصقوا أوامر هدم على منزلين في البلدة.

وقال: "إن الوزارات الإسرائيلية لم تقدم أي خدمة للبلدة من أجل تجاوز أزمة كورونا، في الوقت الذي يجتهدون فيه من أجل تنفيذ الهدم والملاحقة وتهديد حياتنا ومساكننا يوميًّا".

وجاءت أوامر الهدم والإخلاء هذه استمرارًا لتضييق السلطات الإسرائيلية على المواطنين العرب في النقب، في مختلف مجالات الحياة.

وفي سياق متصل، جرفت ودمرت آليات ما تسمى "دائرة أراضي (إسرائيل)" آلاف الدونمات من المحاصيل الزراعية، بأراض زراعية في القرى، المسلوبة الاعتراف، بالنقب، في الأيام الأخيرة. ولفت الموقع إلى أن الإغلاق شبه التام للمرافق، وانعدام فرص العمل، والتضييق، وصعوبة الحياة التي فرضها انتشار فيروس كورونا المستجد، لم تشفع لأهالي النقب، إذ لم تتوقف آليات الاحتلال عن تدمير المحاصيل وآلاف الدونمات الزراعية في ال

المصدر / فلسطين أون لاين