نادي الأسير يحذّر من إجراءات الاحتلال في سجن "مجدو"

...
(أرشيف)

حذر رئيس نادي الأسير، قدورة فارس، اليوم الأحد، من أن الإجراءات والاحتياطات التي يتخذها الاحتلال الإسرائيلي لعزل سجانيه في سجن "مجدو" عن الأسرى المشتبه بإصاباتهم بفايروس "كورونا"، "تثير القلق".

وأكد فارس في بيان صحفي، أن إدارة السجن تتكتم عن نتائج الفحوصات التي من المفترض أن تظهر اليوم، وأن الأمر لو كان يتعلق بـ"الاشتباه فقط" فلن تتخذ إدارة السجن سبل الوقاية التي تتبعها مع سجانيها الآن، مشيراً إلى أن طريقة عزلها للأسرى المشتبه بإصابتهم والذين ارتفع عددهم إلى (6)، مقلقة.

ودعا فارس، منظمة الصحة العالمية للتأكد من تطبيق بروتوكول طريقة التعامل مع الأسرى، لاسيما في ظل وجود مخاوف لدى نادي الأسير من استخدام الاحتلال الإسرائيلي أدوية لم يستخدمها على (الإسرائيليين)، في إشارة منه إلى احتمال استخدام الاحتلال لأجساد الأسرى المصابين كحقل تجارب طبية.

وكانت إدارة سجون الاحتلال أعلنت الخميس الماضي (19 مارس)، عن إصابة أربعة أسرى فلسطينيين بفايروس "كورونا" في سجن (مجدو) فيما ذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ووزارة الصحة الفلسطينية، والصليب الأحمر الدولي، أنه تم عزل هؤلاء الأسرى كإجراء وقائي للتحقق من إصابتهم فقط.

المصدر / فلسطين أون لاين