القسام مهددًا الاحتلال: حياة وسلامة الأسرى خط أحمر

...
صورة أرشيفية

حمل الناطق العسكري باسم كتائب القسام الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" "أبو عبيدة" الاحتلال الإسرائيلي المسئولية الكاملة عن حياة وسلامة وصحة الأسرى في سجونه.

وأكد أبو عبيدة خلال تصريح صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه اليوم أن حياة وسلامة الأسرى هي خط أحمر.

يأتي ذلك بعد إبلاغ الاحتلال الحركة الأسيرة بإصابة أربع أسرى بفيروس كورونا في سجن مجدو.

وطالب أبو عبيدة الاحتلال الإسرائيلي بالإفراج عن أسرى شعبنا كونه عاجز عن حمايتهم وتوفير سبل الحياة الكريمة التي تقيهم من الأوبئة والأمراض، مضيفًا: "ونخص بالذكر كبار السن والمرضى والأطفال والنساء والأسرى الإداريين".

وقال إن قيادة المقاومة في الغرفة المشتركة في حالة انعقاد دائم لتقدير الموقف والتشاور حول الإجراءات المناسبة حيال هذا التطور الخطير الذي يمس صحة أسرانا.

وكانت مؤسسات حقوقية قد حذرت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي، من خطورة الإهمال الطبي المتعمد تجاه الأسرى، مشددة على ضرورة اتخاذ الإجراءات الصحية اللازمة والوقائية من وصول الفيروس إلى الأسرى الفلسطينيين بالسجون، ومنوهة إلى قيام الاحتلال بتقليص المنظفات وأدوات النظافة في السجون.

ويبلغ عدد الأسرى داخل معتقلات الاحتلال نحو 5700 أسير، من بينهم 200 طفل(بينهم فتاة قاصر)، و38 فتاة وامرأة، و7 من نواب المجلس التشريعي، و27 أسيرًا صحافيًا، و450 معتقلًا إداريًا، بالإضافة لـ 750 أسيرًا مريضًا؛ بينهم حوالي 200 حالة بحاجة إلى تدخل عاجل وتقديم الرعاية اللازمة.​

 

المصدر / فلسطين أون لاين