جنود الاحتلال يعتدون على المصلين عند بوابات الأقصى

...
صورة من مكان الحدث - متداول

اعتدى جنود الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس على الفلسطينيين المتوافدين لأداء صلاة الفجر على أبواب المسجد الأقصى المبارك.

وقال أحد المصلين إن جنود شرطة الاحتلال المتمركزين خلف حواجزهم على بوابات المسجد الأقصى، دفعوا المصلين المتوافدين لأداء صلاة الفجر على بوابات المسجد، وهددوهم بفرض غرامات مالية باهظة في حال تجمعوا للصلاة أمام أبواب المسجد -المغلقة بحجة محاربة كورونا-.

وأفاد المصدر بأن جنود الاحتلال هاجموا المصلين الممتنعين عن تسليم هوياتهم لتجنب مخالفتهم بمبالغ مالية باهظة، بسبب تجمعهم للصلاة على أبواب المسجد الأقصى المبارك، والتي يحرص المصلون خلالها على أخذ إجراءات السلامة فيما يتعلق بالعدوى، حسبما أكد المصدر.

جدير بالذكر أن جنود الاحتلال يغلقون بوابات المسجد الأقصى منذ عدة أيام، ويمنعون المصلين من أداء الصلاة داخل المسجد أو التجمع في ساحاته بزعم محاربة كورونا، بينما يحذر الأهالي من استغلال الاحتلال لهذه الذريعة لتمرير مخططات تقسيم المسجد زمانيًا ومكانيًا، حيث تتواصل في ذات اقتحامات المستوطنين للأقصى بحماية جنود الاحتلال.

المصدر / فلسطين أون لاين