وفد من حماس ينهي زيارة رسمية إلى الجزائر

...

أنهى وفد قيادي من حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، زيارة رسمية إلى الجمهورية الجزائرية، ضم عضو مكتب العلاقات العربية والإسلامية د. سامي أبو زهري وممثل حركة حماس في الجزائر محمد عثمان.

وأوضح د. أبو زهري، في حديث لموقع "المركز الفلسطيني للإعلام"، أن زيارة الوفد شملت العاصمة الجزائرية، وولايات جزائرية عدّة أخرى.

وذكر القيادي في حماس، أن الزيارة شملت عقد لقاءات مع العديد من الأحزاب والمسؤولين الجزائريين، ومؤسسات المجتمع المدني، والتي ركزت على توضيح مخاطر صفقة القرن واستنهاض الموقف العربي في مواجهتها.

وشدد أبو زهري أن الموقف الرسمي والشعبي الجزائري كان في مقدمة الشعوب الرافضة لصفقة القرن الأمريكية، قائلاً: "الجزائر لها دور كبير في رفض الصفقة، وفخامة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أصدر تصريحات جازمة وقاطعة في رفض الصفقة".

وأوضح أن مختلف الولايات التي زارها الوفد أكدت موقف الشعب الجزائري في رفض صفقة القرن، مضيفاً: "هذا انسجام مع الموقف التاريخي الرسمي والشعبي الجزائري إلى جانب القضية الفلسطينية على صعيد المراحل والأزمنة".

وأكد أبو زهري أن مكتب تمثيل حركة حماس يعمل في الجزائر منذ وقت طويل طبيعيًّا.

وقال: "رغم وجود ممثل للحركة في الجزائر، فإن الشعب الجزائري كله يمثل القضية الفلسطينية وحركة حماس، ونحن أمام شعب يعشق فلسطين مثلما يعشق الجزائر".

المصدر / فلسطين أون لاين-وكالات