الشعبية: نتنياهو وغانتس وجهان لعملة واحدة وبرنامج دموي

...
(أرشيف)

أكد القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ماهر مزهر، نجاح رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي -المنتهية ولايته- بنيامين نتنياهو أو رئيس حزب أزرق أبيض بيني غانتس في (الانتخابات الإسرائيلية) لن يقدم شيئًا للشعب الفلسطيني كونهما وجهان لعملةٍ واحدة وبرنامجهم السياسي يحمل القتل والدمار للفلسطينيين.

وعدَّ مزهر في تصريح صحفي مساء الإثنين، نجاح اليمين الإسرائيلي "يقدِّم دلالات واضحة أن هذا الكيان يمضي باتجاه المزيد من التطرف والتنكر لكل أحلام وطموحات شعبنا نحو الحرية والاستقلال".

وقال: "ما جرى اليوم يتطلب إعادة الاعتبار للمشروع الوطني المقاوم"، مشيرًا إلى أن نتائج (الانتخابات الإسرائيلية) تعكس دموية وتطرف العدو ما يتطلب من القيادة الفلسطينية أن تكف عن الرهان على "المفاوضات العبثية" على حد وصفه.

ودعا إلى المراهنية على صمود الشعب الفلسطيني والإستمرار في نهج المقاومة باعتباره "الخيار الأمثل لزوال واجتثاث هذا الكيان الغاصب".

المصدر / فلسطين أون لاين