فضيحة جديدة تلاحق نتنياهو وزوجته قُبيل الانتخابات

...
نتنياهو وزوجته سارة يواجهان تهما بالفساد قبيل الانتخابات (أرشيف)

ذكرت وسائل إعلام عبرية، اليوم الجمعة، أن نير هيفيتز المستشار الإعلامي السابق لرئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قدم شهادة لشرطة الاحتلال حول تناول الأخير وزوجته سارة، العشاء في أحد مطاعم موسكو بتكلفة وصلت إلى 24 ألف دولار أمريكي.

ووفقا للقناة 13 العبرية، فإن ذلك حدث في فبراير/ شباط 2010، خلال زيارتهما موسكو، حيث تناولا وجبة عشاء وطلبا "سيجار" و"نبيذ" من النوع الفاخر.

وبين هيفيتز أن جيل شيفر رئيس العلاقات الخارجية في مكتب نتنياهو سابقا، أبلغه بذلك، مشيرا إلى أن نتنياهو نقل الفاتورة لرجل أعمال ملياردير كان يجلس بالقرب منهما من أجل دفعها، بحسب ما أوردته صحيفة "القدس".

وقال حزب الليكود تعليقا على ذلك، إن هذه قصة وهمية أخرى وهدفها إيذاء نتنياهو قبل الانتخابات.

وقال حزب "أزرق أبيض" بينما الطعام السنوي لأسرة لديها طفلان في (تل أبيب) يصل إلى 27 ألف شيقل، فإن نتنياهو وزوجته تناولا طعاما بمبلغ 100 ألف شيقل (24 ألف دولار).

ومن المقرر أن تُجرى الانتخابات في 2 مارس/ آذار المقبل، وهي الثالثة خلال أقل من عام بعد انتخابات في إبريل/ نيسان وسبتمبر/ أيلول 2019، حالت نتائجها المتقاربة دون قدرة أي حزب على تشكيل حكومة ما أوجد أزمة سياسية لدى الاحتلال.

المصدر / فلسطين أون لاين