الأحرار: استمرار لجنة التواصل مع "المجتمع الإسرائيلي" جريمة

...
صورة أرشيفية

شدد الناطق باسم حركة الأحرار ياسر خلف أن الإصرار على استمرار ما يسمى بلجنة التواصل مع مجتمع الاحتلال جريمة وطنية وطعنة غادرة في خاصرة الشعب الفلسطيني، لافتًا إلى أنها تخدم الاحتلال وتجمل صورته السوداء الدموية أمام العالم.

ونبه خلف في بيان وصل فلسطين أون لاين نسخة عنه  إلى إن هذا الدور لا يصب في صالح الشعب الفلسطيني وقضيته بل في صالح الاحتلال.

وجدد رفض حركته للجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي، مطالبًا بحلها الفوري لما تمثله من خدمة مجانية للاحتلال وتجميل لوجهه القبيح أمام العالم عوضًا من عزله وتجريمه وفضحه على إجرامه ضد الشعب الفلسطيني.

وبين الناطق باسم حركة الأحرار أن استمرار وجودها يعطي ذريعة ومبرر لأنظمة التطبيع لاستمرار وتعزيز تطبيعهم مع الاحتلال.

وقال: الأولى بالسلطة ورئيسها الذهاب فورا للالتقاء مع أبناء شعبه لتحقيق المصالحة وترتيب البيت الفلسطيني الداخلي لمواجهة المخاطر والمؤامرات، مطالبًا السلطة بوقف سياساتها اللاأخلاقية وتحمل مسؤولياتها في تعزيز صمود الشعب برفع الإجراءات الانتقامية عن غزة ووقف التنسيق الأمني وإطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية المحتلة للرد على عدوان وإجرام الاحتلال والتوجه الفوري للمحاكم الدولية.

 

المصدر / فلسطين أون لاين