مستوطنون يطبقون "صفقة القرن" على المناطق الفلسطينية

...
أرشيف

نصب مستوطنون إسرائيليون، الثلاثاء، لافتات على مداخل 33 بلدة ومدينة شمالي الضفة الغربية المحتلة، تشير إلى مناطق فلسطينية وفق "صفقة القرن" المزعومة للتسوية.

وقال غسان دغلس، مسؤول ملف الاستيطان شمالي الضفة الغربية  إن "عصابة من المستوطنين اليهود نصبوا لافتات تشير إلى بلدات فلسطينية ومدن على أنها جزء من الدولة الفلسطينية وفق صفقة القرن".

وأضاف: "اليوم المستوطنون يقسّمون الضفة الغربية بأهوائهم ووفق مصالحهم الاستعمارية"، واصفاً ما قامت به عصابات المستوطنين بأنه "عمل إرهابي".

وقال: "رصدنا لافتات في 33 موقعا شمالي الضفة الغربية، وتم إزالتها من قبل السكان والهيئات المحلية".

وكُتب على اللافتات باللغات العربية والعبرية والإنجليزية "قف!، أنت تدخل منطقة الدولة الفلسطينية، هذه المنطقة جزء من الدولة الفلسطينية المستقبلية وفقا لصفقة القرن".

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 28 يناير/كانون الثاني الماضي، خطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق، وعاصمتها "في أجزاء من شرقي القدس"، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة مزعومة لـ(إسرائيل)، وحل قضية اللاجئين خارج حدود (إسرائيل).

وأعلن الفلسطينيون رفضًا قاطعًا للصفقة، كما رفضها كل من: جامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، والاتحاد الإفريقي، ودول عديدة، في مقدمتها تركيا، كونها لا تلبي الحد الأدنى من تطلعات وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، وتخالف القوانين الدولية ومرجعيات عملية التسوية.

المصدر / رام الله - فلسطين أون لاين: