حماس تكرّم الصحفيين الحاصلين على جوائز دولية بغزة

...
جانب من حفل التكريم
غزة/ نور الدين صالح:

كرّمت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الصحفيين الحاصلين على جوائز دولية، وذوي الشهيدين الصحفيين ياسر مرتجى وأحمد أبو حسين، وممن أصيبوا في مسيرات العودة وكسر الحصار.

جاء ذلك خلال احتفال أقامته الدائرة الإعلامية في حماس، اليوم الخميس، في فندق الكومودور غرب مدينة غزة، بحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينيين ونخبة من الكتّاب والمحللين السياسيين والصحفيين.

وذكر رئيس الدائرة الإعلامية وعضو المكتب السياسي في حركة حماس ياسر حرب، أن هذا الاحتفال الذي تراعاه الدائرة الإعلامية والذي تقيمه سنوياً لتكريم الصحفيين والصحفيات الحاصلين على جوائز دولية، تكريماً لهم واحتفاءً بهم واعتزازاً بإبداعاتهم في خدمة فلسطين وشعبها الأصيل.

وقال حرب في كلمته، إن هذا الاحتفال وبهذه المناسبة الجميلة، لهو محل فخر واعتزاز لكل إعلامي وإعلامية وصحفي وصحفية يعمل من أجل فلسطين وغزة المحاصرة بصوته وقلمه وعدسته.

وأشار إلى وجود فرق بين الدعاية الكاذبة التي يرّوج لها العدو الصهيوني وبين الإعلام الصادق، مضيفاً "لأن كان الإعلام مهنة عند غيرنا فهو رسالة لكل فلسطيني صاحب حق لا صاحب مهنة فحسب.

وشدد على أن "الانتماء للوطن مقدم على كل شيء "والمسؤولية الوطنية لها الأولية"، فالقضية الفلسطينية وحقوق شعبنا ومواجهة آلة الدعاية الصهيونية الكاذبة نواجهها بالحقائق الدامغة ونقل الواق بكل صدق وكفاء وموضوعية".

يتبع..