أونروا: لا نملك حالياً ميزانية لتغطية مطالب المحتجين في خان يونس

...
صورة جانبية من احتجاج المواطنين في مركز معن الصحي بخان يونس

أصدرت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، مساء اليوم الاثنين، بيانا حول احتجاج عدد من المواطنين داخل أحد مراكزها الصحية في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وأكدت الأونروا في بيان لها وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه مساء اليوم الاثنين، أنها لا تملك حالياً ميزانية لتغطية إعانات الإيجار الخاصة بمطالب المحتجين، وأنها ستواصل جهودها لحث المانحين وتعبئة الأموال اللازمة لدعم الفئات الذين هم بحاجة لذلك.

وأشارت في بيانها، إلى أن عدداً من المتظاهرين اقتحموا مركز معن الصحي التابع للأونروا في خان يونس، مطالبين بدفع تعويضات لإصلاح البيوت التي دمرت في حرب عام 2014".

وأعربت الأونروا عن تفهمها لغضب وإحباط المتظاهرين وأنها تتعاطف بشكل كبير مع احتياجاتهم، وتحترم حقهم في التعبير عن آرائهم بشكل سلمي دون أي تعطيل لأي من خدماتها الحيوية.

وذكرت الأونروا أنها اضطرت آسفة إلى إغلاقه رغم الحاجة الهائلة لهذه الخدمات المباشرة التي تقدم لـ 90,000 لاجئ فلسطيني في المنطقة، مضيفة  "لحسن الحظ، وبعد بذل بعض الجهود، أخلى المحتجون المركز الصحي الذي سيستأنف تقديم خدماته صباح الغد".

وكان المحتجون تلقّوا قبل أسابيع وعودًا بحل مشكلتهم خلال لقائهم بمدير عمليات أونروا ماتياس شمالي، إلا أنهم لم يجدوا للوعود أثرا على أرض الواقع حتى اللحظة.

ويطالب العشرات من المحتجين وهم من متضرري العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة عام 2014، من بلدة خزاعة، بصرف التعويضات لهم.

المصدر / غزة/ فلسطين أون لاين: