حفتر يغادر موسكو دون التوقيع على اتفاقية التسوية في ليبيا

...

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، أن اللواء المتقاعد خليفة حفتر، غادر موسكو دون التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار.

وأكدت وزارة الخارجية، بعد يوم من إجراء محادثات بين ممثلين عن حكومة الوفاق الليبية والمشير خليفة حفتر، وبمشاركة ممثلين عن روسيا وتركيا، أن موسكو ستواصل العمل مع طرفي الصراع في ليبيا من أجل التوصل إلى تسوية.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أعلن أمس الاثنين، أن رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، فايز السراج، وقع وثيقة تحدد شروط الهدنة في ليبيا، بينما طلب اللواء المتقاعد خليفة حفتر، وقتا إضافيا حتى صباح اليوم الثلاثاء لدراستها.

ودخل اتفاق لوقف إطلاق النار في ليبيا حيز التنفيذ، الأحد، بعد أشهر من المعارك عند أبواب طرابلس، وإثر مبادرة من أنقرة وموسكو، ومباحثات دبلوماسية مكثفة فرضتها الخشية من تدويل إضافي للصراع.

ومنذ بدء قوات حفتر هجومها باتجاه طرابلس، في نيسان/أبريل الماضي، قتل أكثر من 280 مدنياً، بحسب الأمم المتحدة، التي تشير أيضاً إلى مقتل أكثر من ألفي مقاتل ونزوح 146 ألفاً بسبب المعارك المستمرة في البلد الغارق في الفوضى منذ سقوط نظام معمر القذافي، في 2011.

المصدر / فلسطين أون لاين