نتنياهو يجمّد مشاورات الاستيلاء على الأغوار بعد قرار "الجنائية الدولية"

...
القدس المحتلة – فلسطين أون لاين:

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، صباح اليوم الثلاثاء، أن رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، أعطى تعليماته بتجميد مشاورات مخططات الاستيلاء على الأغوار الفلسطينية.

وعزت الصحيفة العبرية، القرار إلى خوف نتنياهو  من محكمة الجنايات الدولية، وذلك في أعقاب قرار المدعية العامة الدولية فتح تحقيق شامل في جرائم حرب، نفذها جيش الاحتلال وقادته في الأراضي الفلسطينية.

وأضافت:" أن نتنياهو قرر إلغاء اجتماع الموظفين في طاقم اللجنة الوزارية المشتركة، والذي كان مقررا الأسبوع الماضي، لمناقشة مخطط ضم الأغوار" .

ونبهت إلى أن قرار تجميد المشاورات لتطبيق خطة ضم الأغوار، جاء بسبب الخوف من اتخاذ أي إجراءات ضد "إسرائيل" في محكمة الجنايات الدولية في لاهاي.

وأشارت الصحيفة، إلى أن طاقم اللجنة الوزارية المشتركة، يهدف لتسريع تطبيق مخطط ضم الأغوار للسيادة الإسرائيلية، من خلال بلورة مشروع قانون خاص بهذا الشأن.

ويقطن في منطقة الأغوار نحو 10 آلاف فلسطيني، يعتمدون في حياتهم على تربية المواشي والزراعة.

و تسيطر سلطات الاحتلال على أكثر من 80 % من منطقة الأغوار وتقيم فيها 21 مستوطنة، وتعتبرها محمية أمنية واقتصادية، وتسعى إلى الاحتفاظ بالوجود الأمني فيها ضمن أي "حل نهائي" مع السلطة الفلسطينية.

لكن الفلسطينيين يشددون على أنهم "لن يبنوا دولتهم المستقلة دون الأغوار التي تشكل نحو 30 % من مساحة الضفة وأغناها بالموارد الطبيعية".