قيادة "الداخلية" تزور كنيستَيْ "دير اللاتين" و"بريفوريس" في غزة

...
جانب من الزيارة

زار وفد من قيادة وزارة الداخلية والأمن الوطني كنيستي "دير اللاتين" و"بريفوريس" في مدينة غزة، مقدماً التهنئة بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.

وضم الوفدُ اللواءَ توفيق أبو نعيم وكيل وزارة الداخلية، واللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة، حيث كان في استقبالهم: المطران "ألكسيوس" راعي كنيسة "بريفوريس" لطائفة الروم الأرثوذوكس، والأب "جبرائيل رومانيلي" راعي كنيسة دير اللاتين لطائفة الكاثوليك، إلى جانب طاقمي الكنيستين.

وقدّم وفد وزارة الداخلية التهاني لطاقمي الكنيستين بمناسبة الأعياد المسيحية ورأس السنة، مؤكداً عمق العلاقة والأخوّة بين جميع مكونات أبناء شعبنا الفلسطيني.

وأكد اللواء أبو نعيم استعداد الوزارة الدائم لتذليل العقبات، وتقديم العون للمواطنين المسيحيين في جميع مناسباتهم، متمنياً عاماً جديداً ملؤه الأمن والاستقرار والخير.

من جهته قال اللواء صلاح إن الشرطة تعمل دوماً على توفير الأمن، وتسهيل الحياة الكريمة لأبناء شعبنا بكل شرائحه ومكوناته، لافتاً إلى أنهم على استعداد دائم للاستجابة ومساعدة الإخوة المسيحيين في متطلباتهم.

وعبّر راعيا الكنيستين عن شكرهما لقيادة وزارة الداخلية والأمن الوطني على هذه الزيارة، وعلى التواصل الدائم في المناسبات كافة، مُثنين على جهود وزارة الداخلية وجهاز الشرطة على وجه الخصوص، في الحفاظ على حالة الأمن والاستقرار، وكذلك على الجهد الملموس في مساعدة الطوائف المسيحية في مناسباتها واحتياجاتها.

المصدر / فلسطين أون لاين