نتنياهو يريد مناقشة "التهديد الايراني" مع ترامب

...
القدس المحتلة - (أ ف ب)

أعلن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السبت 21-1-2017، أنه يتوقع أن يجري "قريبا" محادثات مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب حول كيفية "مواجهة التهديد" الذي تشكله إيران التي إتهمها بأنها تسعى إلى "تدمير (إسرائيل) ".

وأضاف في شريط فيديو على صفحته في فيسبوك "أنوي التحدث قريبا مع الرئيس ترامب حول الطريقة التي يمكننا عبرها مواجهة التهديد الذي يشكله النظام الإيراني الذي يدعو إلى تدمير (إسرائيل) ".

وقاد نتنياهو حملة قاسية ضد اتفاق حول النووي الإيراني تم التوصل إليه في فيينا في تموز/يوليو 2015 بين طهران والقوى الكبرى يهدف الى ضمان الطبيعة السلمية لبرنامجها النووي مقابل رفع تدريجي للعقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.

وقبل دخوله البيت الأبيض، قال ترامب في مقابلة مشتركة مع صحيفتي تايمز البريطانية وبيلد الالمانية إن النص كان "أحد أسوأ الاتفاقات".

وقال ترامب "لا أريد أن أقول ما الذي سأفعله بالاتفاق مع إيران. أعتقد أنه (...) من أغبى ما رأيت في أي وقت مضى".

وكان الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما لعب دورا كبيرا في إبرام هذا الاتفاق الذي وصفه نتنياهو بأنه "خطأ تاريخي".