​تأجيل جلسة تثبيت الإداري للأسير قعدان حتى 23 الجاري

قال مدير الوحدة القانونية في هيئة شؤون الأسرى والمحررين جواد بولس، اليوم الثلاثاء، إن محكمة "عوفر" العسكرية قررت تأجيل جلستها للنظر في تثبيت الاعتقال الإداري لستة أشهر جديدة بحق الأسير المضرب عن الطعام طارق قعدان، حتى تاريخ الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

وبين بولس الذي ترافع عن الأسير قعدان أمام المحكمة، اليوم الثلاثاء، أن الأسير حضر الى قاعة المحكمة بوضع صحي خطير وصعب، حيث بدت عليه علامات الإرهاق الشديد ونقص الوزن واصفرار الوجه وعدم القدرة على الوقوف والكلام.

وأضاف أن جهودا قانونية حثيثة تبذل لإنهاء الاعتقال الإداري بحق الأسير قعدان المضرب عن الطعام منذ 77 يوما، وإبطال محاولات انيابة الاحتلال تثبيت الأمر الإداري الجديد بحقه.

وأعادت قوات الاحتلال اعتقال قعدان في شباط/ فبراير الماضي، وأصدرت بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر، وهو أسير سابق أمضى ما يقارب الـ15 عامًا ، لتعاود تجديد الاعتقال الإداري بحقه لستة أشهر جديدة، لم تثبت بعد.

يذكر أن الاعتقال الإداري هو اعتقال دون تهمة أو محاكمة، يعتمد على ملف وأدلة سرية لا يمكن للمعتقل أو محاميه الاطلاع عليها، ويمكن، حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية، تجديد أمر الاعتقال مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة أشهر قابلة للتجديد.