مئات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى

صورة أرشيفية
القدس المحتلة - فلسطين أون لاين:

اقتحم مئات المستوطنين ، صباح اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى وسط إغلاقه من قبل الاحتلال الإسرائيلي وفرض قيود على دخول المصلين الفلسطينيين، إثر دعوات أطلقتها جماعات ومنظمات "الهيكل المزعوم" الإسرائيلية، احتفالًا بيوم "العرش" اليهودي الذي سيستمر حتى الاثنين المقبل.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، في بيان لها، إن ما لا يقل عن 260 مستوطنًا اقتحموا الأقصى على أربع مجموعات بينهم حاخامات.

وأشارت إلى أن الاقتحامات تمت من "باب المغاربة"، ونفذ خلالها المستوطنون جولات استفزازية في المسجد المبارك، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، وسط توقعات بارتفاع عددهم خلال الساعات المقبلة.

وأغلقت شرطة الاحتلال صباح اليوم طريق باب المغاربة من الجهة المؤدية إلى بلدة سلوان، وطريق الجثمانية المؤدية إلى حي وادي حلوة، ما تسبب بأزمة مرورية خانقة؛ بحجة الأعياد اليهودية.

يشار إلى أن شرطة الاحتلال سلمت يوم أمس قرارات إبعاد عن الأقصى لـ 10 من المصلين الفلسطينيين رجالًا ونساءً، بذريعة تواجدهم في المنطقة التي يمرُّ منها المستوطنون أثناء اقتحامهم.

وتتم اقتحامات المسجد الأقصى من قبل المستوطنين بشكل يومي؛ ما عدا الجمعة والسبت، وخلال فترتين صباحية ومسائية (بعد صلاة الظهر) ولمدة أربع ساعات ونصف (إجمالية).

يذكر أن قوات الاحتلال تقوم بين الفينة والأخرى بإبعاد مرابطين ومرابطات عن المسجد الأقصى لحجج واهية، بهدف تفريغه من أهله ومرابطيه وإفساح المجال للمستوطنين كي يعيثوا فيه فساداً.