عدنان: سياسة السلطة ضد الرأي الآخر خطيرة جدًا

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر عدنان إن سياسة السلطة تجاه الرأي الآخر خطيرة جدًا، وأخطر من حجب عشرات المواقع الإلكترونية.

جاء ذلك في بيان، اليوم الثلاثاء، تعقيبًا على حظر السلطة عشرات المواقع والصفحات الإخبارية.

وأضاف عدنان "من حجب المواقع الاخبارية لسان حاله مقولة فرعون (لا أريكم إلا ما أرى) وظن مخطئا أن هذا سبيل الرشاد"، مؤكدا أن سياسة الإعلام الرسمي لحزب واحد، هي محكومة بتوجيه أمن السلطة الذي أوصى بحظر المواقع.

وأشار إلى أن تغييب كل من ينادي بزوال الاحتلال عن كل فلسطين ليس مصلحة فلسطينية، "وحظر السلطة للمواقع الالكترونية تكميم للأفواه، وكان يجب أن تكون ضد صفحات العدو الممولة من جيشه".

وأكد عدنان أن حظر المواقع يشجع الاحتلال في حربه ضد صحفيي تلك المواقع، وهو مقدمة لملاحقات قضائية للصحفيين الفلسطينيين.

ودعا القيادي في الجهاد نقابتي المحامين والصحفيين للتصدي لهذه القرارات والاحتجاج على حرمانهم من التغطية الإعلامية.