الاحتلال يهمل الحالة الصحية للأسيرين الحتاوي وسلامة

تدهور الحالة الصحية للأسير أبو معيلق ونقله للمستشفى

رام الله- غزة/ فلسطين أون لاين:

نقلت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي، الأسير المريض مراد أبو معيلق من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى، في بيان، اليوم الأحد، بأن أبو معيلق يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 12 يومًا؛ للمطالبة بتوفير العلاج له.

وأبو معيلق معتقل منذ عام 2001، ومحكوم بالسجن (22 عامًا)، ويقبع في سجن "ايشل"، ويعد من أبرز الحالات المرضية في سجون الاحتلال، وخضع سابقا لثماني عمليات جراحية، إحداها جرى خلالها استئصال 60 سم من أمعائه، وأخرى جرى خلالها استئصال 100 سم، وذلك بسبب إصابته بالتهابات شديدة في الأمعاء الدقيقة والغليظة.

وفي السياق، حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، من مواصلة إدارة سجون الاحتلال إهمال الحالة الصحية للأسيرين المريضين أحمد أبو سلامة القابع في سجن "النقب" وفراس الحتاوي القابع في سجن "عسقلان".

وأوضحت الهيئة، في بيان، اليوم الأحد، أن الحتاوي معتقل منذ 18 فبراير 2002، ومحكوم بالسجن المؤبد 9 مرات، إضافة إلى 50 عام، ويعاني من عدة مشاكل صحية، منها خلل في عمل الغدد والقلب ونقص فيتامين B12 ومشاكل بالعينين وسخونة ووجع دائم بالرأس.

وأشارت إلى أن الحتاوي يعاني من الجيوب الأنفية وضيق بالتنفس، كما يعاني من مشاكل صحية بالمسالك البولية منذ عدة أعوام ويعاني من الديسك في الرقبة والظهر.

والحتاوي أب لأربعة أبناء، وهم محرومون من زيارته بعد سحب الهوية المقدسية المؤقتة منهم، كذلك يعتقل الاحتلال شقيقيه (محمد) والمحكوم بالسجن 8 سنوات و(سامر) والمحكوم بالسجن لمدة 7 سنوات.

ولفتت الهيئة إلى أن الأسير أبو سلامة من قلقيلية والمعتقل منذ العام 2003، يعاني من إصابة باليد اليمنى من يوم الاعتقال أدت الى إصابته بشلل بكف اليد ولا يتلقى أي علاج بهذا الخصوص، وتواصل إدارة السجن إهمال حالته الصحية.