سامسونج تُعلن عن طرح هاتفها القابل للطي في سبتمبر

سيئول - وكالات

أعلنت شركة "سامسونج" عن موعد إطلاق هاتفها الأول القابل للطي، وحددت شهر سبتمبر/ أيلول القادم موعدا نهائيا لذلك، وفق بيانها الذي نشرته على موقعها أمس الخميس.

وكانت الشركة أجلت إطلاق الهاتف، بعد شكوى بعض المراجعين من وجود كسر في الشاشة القابلة للطي.

وقال الصحفيون الذين منحتهم الشركة عينات من الهاتف للمراجعة في أبريل/ نيسان الماضي، "بأن شاشة الهاتف القابل للطي كُسرت معهم، وأيضا عانت من الوميض، حيث كانت تعمل وتتوقف فجأة، وكانت الشركة منحت هؤلاء الصحفيين عينة من الهاتف القابل للطي؛ لمراجعته وتجربته".

وقالت "سامسونج" في بيانها: "أعلنا في وقت سابق من هذا العام عن "Galaxy Fold" أول جهاز قابل للطي، وقلنا آنذاك إنه سيكون بداية فئة جديدة تماما للهاتف المحمول، ومنذ ذلك الحين قمنا بإجراء تحسينات عليه؛ لضمان حصول المستهلكين على أفضل تجربة ممكنة".

وبحسب البيان أيضا، أشارت الشركة إلى "أنها استغرقت الوقت الكافي لإجراء تقييم كامل لتصميم المنتج، وإجراء التحسينات اللازمة، وإجراء اختبارات صارمة؛ للتحقق من صحة التغييرات التي أجرتها على الهاتف".

ولفتت الشركة إلى أن هذه التحسينات في التصميم والبناء تتضمن:

تمديد الطبقة الواقية العليا لشاشة "Infinity Flex" إلى ما وراء الإطار، ما يجعلها جزءا لا يتجزأ من بنية العرض، ليتعرف المستخدم على أنها ليست الطبقة الواقية التي يمكن إزالتها دون تضرر الجهاز في بداية الاستخدام.

يتميز "Galaxy Fold" بتعزيزات إضافية لحماية الجهاز بشكل أفضل من الجسيمات الخارجية، مع الحفاظ أهم ميزة فيه، وهي إمكانية طي الشاشة.

تعزيز الجزء العلوي والسفلي من منطقة المفاصل بأغطية حماية المضافة حديثا.

تضمين طبقات معدنية إضافية أسفل شاشة "Infinity Flex" لتعزيز حمايتها.

تقليل المسافة بين المفصلين وجسم الجهاز.

وختمت الشركة بيانها بالقول إنها ستطرح هاتفها "Galaxy Fold" متاحا للمستهلكين بدءا من شهر سبتمبر/ أيلول القادم في أسواق محددة، وسيتم الكشف عن التفاصيل مع اقتراب إطلاقه.