إقرأ المزيد


روسيا: مبادئ تضمنتها وثيقة حماس تمثل خطوة بالاتجاه الصحيح

صورة أرشيفية
موسكو - فلسطين أون لاين

قالت وزارة الخارجية الروسية الخميس إن "عددا من المبادئ التوجيهية التي تتضمنها وثيقة حركة حماس السياسية الجديدة بما فيها القبول بدولة فلسطينية بحدود 1967، تمثل خطوة في الاتجاه الصحيح".

وذكرت الوزارة في بيان لها نشرته على موقعها الالكتروني "ننطلق من أن مهمة تحقيق الوحدة الوطنية ستتطلب من حماس والفصائل الفلسطينية الأخرى اتخاذ المزيد من الخطوات كهذه، وروسيا عازمة على مواصلة دعمها للفلسطينيين في هذه المسألة".

وأضافت أن "روسيا تؤيد باستمرار استعادة الوحدة الوطنية على أساس برنامج فتح السياسي ومبادرة السلام العربية".

ولفتت إلى أن "التغلب على الخلافات الداخلية الفلسطينية سيهيئ الظروف اللازمة للحل العادل للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي عن طريق التفاوض وتحقيق الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني في إنشاء دولة مستقلة له".

وأكدت الخارجية الروسية أن موسكو استقبلت باهتمام التغيرات التي حصلت في حماس وهي انتخاب إسماعيل هنية رئيسا للمكتب السياسي للحركة في مطلع شهر مايو/أيار الجاري، والإعلان عن الوثيقة السياسية الجديدة بعد مناقشات طويلة.

وورد في البند الـ20 من وثيقة حماس أنها تعتبر أن إقامة دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة، وعاصمتها القدس، على خطوط الرابع من حزيران/ يونيو 1967، مع عودة اللاجئين والنازحين إلى منازلهم التي أخرجوا منها، هي صيغة توافقية وطنية مشتركة.

تحرير إلكتروني: