​قبها: مساندة الأسرى المرضى واجبة قبل أن نفقدهم شهداء

رام الله - فلسطين أون لاين

أكد وزير الأسرى الأسبق والنائب في المجلس التشريعي وصفي قبها على ضرورة تكثيف الجهود الفلسطينية للإفراج عن الأسرى المرضى من سجون الاحتلال.

وقال قبها في تصريح صحفي له وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه: "نودع اليوم الأسير بسام السايح، الذي ارتقى نتيجة الاهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات السجون الإسرائيلية"، مستعرضا ألوان الإهمال الطبي الذي يتعرض لها الأسرى المرضى سواء بتأخير التشخيص والدواء وتأخير تقديم العلاج المناسب لهم.

وأكد أن مواصلة الاحتلال احتجاز الأسرى المرضى هو جريمة إنسانية، واليوم مع استشهاد الأسير السايح وصل عدد الشهداء الأسرى إلى 221 أسيرا، مما يجعل العدد قابل للزيادة في ظل منهجية الاحتلال الخطيرة.

وقدم التعازي الحارة لعائلة الأسير السايح، كما طالب المؤسسات الدولية إلى التحرك العاجل لإنقاذ حياة الأسرى المرضى من سجون الاحتلال.

وطالب السلطة الفلسطينية بالتحرك على كافة المستويات لفضح جرائم الاحتلال بحق الأسرى ومحاسبة قادة الاحتلال، كما دعا الشعب الفلسطيني بكافة مؤسساته الشعبية والرسمية إلى تقديم الدعم والإسناد بالطريقة المطلوبة والواجبة تجاه الأسرى في سجون الاحتلال.