41

دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٧‏/٥‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


البيت الأبيض يتوعد مسربي تحقيق هجوم مانشستر

قال بيان صادر عن البيت الأبيض إن التسريبات الصادرة عن هيئات حكومية تثير قلقا بالغا، وإنها مستمرة منذ فترة طويلة، وذلك على خلفية تسريب مسؤولين أميركيين معلومات مصنفة سرية بخصوص هجوم مدينة مانشستر.

وأضاف البيان أن تسريب المعلومات الحساسة يشكل تهديدا خطيرا للأمن الوطني، وأن الرئيس الأميركي دونالد ترمب طلب من وزارة العدل والوكالات الأخرى ذات الصلة الشروع في إجراء تحقيقات معمقة في هذا الموضوع، واتخاذ إجراءات قانونية بحق المتورطين.

وأكد البيان أنه لا توجد علاقة نعتز بها أكثر من العلاقة الخاصة بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

ويأتي البيان على خلفية تسريب مسؤولين أميركيين معلومات مصنفة سرية تم الحصول عليها من شرطة مانشستر، وهو ما أثار غضب السلطات البريطانية التي تعهدت بوقف تبادل المعلومات بهذا الشأن مع الولايات المتحدة.

وقد انتقدت الحكومة والشرطة في بريطانيا التسريبات، وقالتا إنها قد تقوض تحقيقاتهما في الهجوم الذي أودى بحياة 222 شخصا في حفل غنائي الاثنين الماضي.

واعتبرت الشرطة البريطانية تسريب المعلومات المرتبطة بهجوم مانشستر الدامي أمرا يضر بالتحقيق، بعدما تم الكشف في فرنسا والولايات المتحدة عن تفاصيل متعلقة بالملف.

وأبدى مسؤولون بريطانيون غضبهم بعد أن نشرت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية صورا خاصة بالطب الشرعي من مكان الانفجار الذي وقع في قاعة مانشستر أرينا يعتقد أنها سربت من قبل الاستخبارات الأميركية.

وقال مصدر حكومي بريطاني "نشعر بالغضب، هذا أمر غير مقبول تماما، وهذه المسألة تثار على جميع المستويات ذات الصلة من قبل السلطات البريطانية مع نظيرتها الأميركية".

ويتوقع أن تثير رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي القضية مع الرئيس الأميركي اليوم الخميس عندما تلتقيه في قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) بالعاصمة البلجيكية بروكسل.


داعش يتبنى هجوم مانشستر ويكشف طريقة تنفيذه

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" الثلاثاء مسؤوليته عن اعتداء مانشستر في شمال غرب إنكلترا الذي استهدف حفلاً غنائياً وأسفر عن 22 قتيلاً بينهم "الكثير من الشباب والأطفال" وإصابة 59 آخرين بجروح، بحسب الشرطة البريطانية.

وأفاد التنظيم في بيان تناقلته حسابات جهادية على الشبكات الاجتماعية "تمكن أحد جنود الخلافة من وضع عبوات ناسفة وسط تجمعات للصليبيين في مدينة مانشستر البريطانية حيث تم تفجير العبوات في مبنى أرينا للحفلات الماجنة".

وتوعد التنظيم في بيانه بمزيد من الاعتداءات.

وكانت الشرطة أعلنت في وقت سابق الثلاثاء القبض على رجل يبلغ من العمر 23 عاماً يعتقد أنه على ارتباط بالهجوم الذي أدى إلى مقتل 22 شخصاً، بينهم أطفال، وإصابة 59 آخرين بجروح.

كما أعلنت أن منفذ الاعتداء قتل بينما كان يحاول تفجير "عبوة ناسفة يدوية".

ونددت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بـ"اعتداء إرهابي مروع"، معلنةً تضامنها مع الضحايا.

وهو الاعتداء الأكثر دموية في بريطانيا منذ 7 تموز/يوليو 2005 حين فجر أربعة انتحاريين أنفسهم في مترو لندن في ساعة الازدحام ما أدى إلى مقتل 52 شخصاً وإصابة 700 بجروح.


رسميا: الإعلان عن فوز روحاني بولاية ثانية

أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية عن انتهاء عملية فرز الأصوات في الانتخابات الرئاسية التي أجريت يوم أمس الجمعة والتي شارك فيها أكثر من 40 مليون مواطنا، مؤكدة فوز حسن روحاني بولاية ثانية.


وأوضح وزير الداخلية الإيراني عن حصول روحاني على ما نسبته 52% من أصوات الناخبين، فيما حل منافسه إبراهيم رئيسي على 37%.


وفاز روحاني في هذه الانتخابات ليحصل على ولاية ثانية تمتد لأربع سنوات أخرى، فيما يسمح القانون الإيراني للرئيس بولايتين متتاليتين فقط، ولا يمكنه الترشح لولاية ثالثة على توالي.


ووولد روحاني في عام 1948 في مدينة سرخة بمحافظة سمنان، ودخل عام 1960 الحوزة العملية في سمنان، ومن ثم انتقل إلى مدينة قم المقدسة، وحصل عام 1972 على شهادة القانون من جامعة طهران، ونال الماجستير في عام 1995 والدكتوراه عام 1999 من جامعة غلاسكو كالدونيان.


وأصبح في عام 1980 عضوا في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني في خمس دورات بين 1980 و2000، وترأس خلال ذلك لجنة الدفاع ولجنة السياسة الخارجية، ولجنة الرقابة على الجهاز الاعلامي الوطني عام 1980.


وتولى منصب ممثل قائد الثورة الإسلامية في المجلس الأعلى للأمن القومي، وأمين المجلس لمدة 16 عاما حتى عام 2005، وعمل مستشارا للأمن القومي للرئيسين السابقين آية الله رفسنجاني وخاتمي.


وتسلم منصب رئيس لجنة السياسة والدفاع والأمن في عام 1991 في مجمع تشخيص مصلحة النظام، وممثلا عن سمنان في مجلس الخبراء عام 2000 ومن ثم ممثلا لطهران في عام 2006.


وتولى مسؤولية الملف النووي عام 2003 ومثل إيران في المفاوضات مع الجانب الأوروبي، وأصبح روحاني رئيسا لإيران لأول مرة عام 2013 وأطلق على حكومته شعار "التدبير والامل".


أردوغان ينتقد مماطلة الاتحاد الأوروبي في قبول عضوية بلاده

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مماطلة الاتحاد الأوروبي في قبول عضوية تركيا منذ 54 عاماً في حين قبل عضوية العديد من البلدان التي تقدمت بطلب العضوية بعد بلاده.

وأشار أردوغان إلى أن تركيا ليست بالدولة التي تترك منتظرة على الأبواب، مؤكداً إنه لن يسمح بأن تمس كرامة وشرف الشعب التركي.

جاء ذلك في كلمة له ألقاها، اليوم الخميس، خلال اجتماع المجلس الاستشاري الأعلى لجمعية المصنعيين ورجال الأعمال الأتراك (توسياد)، في إسطنبول.

وتابع أردوغان "قال لي أحد وزراء خارجية فرنسا ذات مرة، لا أريد الإفصاح عن اسمه: لا تبذلوا جهودكم سدى. لن يقبلوا عضويتكم في الاتحاد الأوروبي. فسألته لماذا؟ فكشف لي عن الأسباب".

وأضاف أردوغان "ومع ذلك - لم نيأس - قمنا بتشكيل وزارة شؤون الاتحاد الأوروبي، وواصلنا وما زلنا نواصل جهودنا بشأن فتح فصول التفاوض لعضوية الاتحاد".

وأشار إلى أن "تركيا مهمة بالنسبة لأوروبا وربما أكثر من أهمية السوق الأوروبية بالنسبة لنا، ينبغي علينا أن نرى هذه الحقيقة. سنواصل محادثاتنا بخصوص الاتحاد الجمركي".

وتُطبّق اتفاقية الاتحاد الجمركي حاليا على المنتجات الصناعية، دون المنتجات الزراعية التقليدية، وفي حال تحديث الاتفاقية، فستشمل المنتجات الزراعية والخدمية والصناعية وقطاع المشتريات العامة، وستحول دون تضرر تركيا من اتفاقات التجارة الحرة التي يبرمها الاتحاد الأوروبي مع الدول الأخرى.

ولإقرار تحديث اتفاقية الاتحاد الجمركي، لا بد من مصادقة البرلمان والمجلس الأوروبيين على الصيغة الجديدة التي ستنتج عن محادثات الطرفين، كي يدخل بعدها حيّز التنفيد.

وتركيا هي خامس أكبر شريك اقتصادي للاتحاد الأوروبي، ويبلغ حجم التجارة المتبادلة بينهما 140 مليار دولار سنويا.