غرائب وطرائف

صممتها مخترقة شبكات.. ملابس لتضليل كاميرات المراقبة

طورت مصممة أزياء ومحترفة اختراق شبكات الإنترنت، ملابس قادرة على تضليل كاميرات المراقبة، حيث يظهر صورة الشخص الذي يرتدي الملابس بشكل سيارة في تسجيل الكاميرا.

وتغطى هذه الملابس بصور للوحات أرقام السيارات التي تؤدي إلى تشغيل أنظمة قراءة اللوحات آليا وتضخ هذه البيانات إلى الأنظمة التي تستخدم في مراقبة المواطنين وتتبعهم.

والمعروف أن أنظمة قراءة لوحات السيارات آليا التي توجد عادة على أعمدة الشوارع ومصابيح إضاءة الشوارع والكباري فوق الطرق السريعة، تستخدم كاميرات المراقبة وأجهزة التعرف على الصورة المرتبطة بشبكات الاتصالات من أجل تتبع أرقام لوحات السيارات مع تحديد مكان وتاريخ وتوقيت وجود السيارة.

وعرضت مصممة الأزياء ومحترفة القرصنة، كيت روس، ملابسها المبتكرة خلال مؤتمر "ديف كون" للأمن المعلوماتي في مدينة لاس فيغاس، مشيرة إلى أنها استوحت فكرة هذه الأزياء من خلال محادثة مع أحد الأصدقاء الذي يعمل مع "مؤسسة الحدود الإلكترونية" حول عدم دقة كثير من أجهزة قراءة اللوحات في سيارات الشرطة.

وشددت "روس"، على أن هذه المجموعة الجديدة من الأزياء، تؤكد الحاجة إلى جعل أنظمة المراقبة التي تعتمد على الحاسوب أقل انتشارا وزيادة صعوبة استخدامها دون إشراف بشري.

وأضافت أن "أي شخص يسير على جانب الطريق أو يمر في منطقة عبور المشاة، غالبا يكون قريبا جدا من جهاز قراءة لوحات السيارات، الذي عادة ما يغطي مجال رؤية واسعا، لكنه يعاني من مشكلات في مدى دقته".

وقالت إن مجموعة الأزياء الجديدة تجريبية، "لكنني عملت بجد من أجل التأكد من أنها ستعمل في الشوارع أثناء النهار"، بحيث لا تستطيع كاميرات المراقبة تصوير الشخص الذي يرتديها.

وتضم مجموعة الأزياء الجديدة قمصانا وسترات وفساتين وبلوزات، مغطاة بصور لوحات سيارات معدلة، وغيرها من الأنماط الدائرية. ويتراوح سعر القطعة الواحدة من هذه الملابس بين 25 دولارا وخمسين دولارا.

وذكر موقع "سي نت دوت كوم" المختص في موضوعات التكنولوجيا أنه عند اختيار مقاس الملابس، لا يجب أن يكون التركيز فقط على مدى مناسبة المقاس للشخص، وإنما ضمان تحقيق أقصى قدر من قراءة اللوحات حتى تعمل بفاعلية.

عروسان يعقدان قرانهما على قمة جبلية بارتفاع 2550 مترا

عقد شاب وفتاة قرانهما، على قمة جبل "تيكيلتي" بولاية أغدير شرقي تركيا، بارتفاع 2550 مترا عن سطح البحر.

وراودت "إكين كاياديبي" و"زكي مكياس"، هذه الفكرة، بعدما تسلقا في وقت سابق، نفس الجبل وصولا إلى القمة.

وبعد 3 ساعات من التسلق، والوصول إلى قمته، أشرف رئيس بلدية "توزلوجا"، أحمد سعيد صدر الدين، على عقد قران الزوجين.

وحضر في المكان رفقة "إكين" و"زكي"، زملاؤهما من متسلقي الجبال، وبعض أفراد العائلة.

وقال صدر الدين لـ"الأناضول"، إن هذه الفعالية تعد الأولى من نوعها في تركيا.

وأعرب عن سعادته الكبيرة بمشاركة الزوجين الفرحة في هذا المكان الرائع.

بدورها، لفتت "إكين"، إلى تخطيطها وزوجها، عقد قرانهما في مكان مرتفع كهذا قبل مدة طويلة.

أما "زكي" فأشار إلى تسلقه العديد من القمم الجبلية في الماضي، إلا أن الأمر هذه المرة مختلف تماما، وبطعم خاص.

​7 قصص تثبت لك أن الأجهزة الذكية في منزلك قد تعمل ضدك

يتوقّع المحللون أنه بحلول عام 2020 سيبلغ عدد الأجهزة الذكية المتصلة بالإنترنت داخل المنازل 20.4 مليارا، تتميز بالقدرة على إصدار بيانات صوتية واستقبال البيانات وتخزينها.

وإلى جانب المزايا التي تتمتّع بها هذه الأجهزة، فهي تواجه خطر التعرض لانتهاكات أمنية في أكثر الأماكن خصوصية.

حيال هذا الشأن، يقول غابي تيرنر محامي شركة "سكيورتي بارون" إن "هذه الحقيقة تمثّل مصدر قلق نظرا لأن هذه الأجهزة -في أغلب الأحيان- تهدف إلى الحفاظ على سلامتك وليس العكس كما هو الحال الآن".

وتوضح القصص التالية كيف يمكن للأجهزة المنزلية الذكية أن تؤدي إلى نتائج عكسية، وما الذي يمكنك القيام به حيال ذلك.

أجهزة مراقبة الأطفال

نشرت هافينغتون بوست قصة أبوين في ولاية واشنطن ركبا جهاز مراقبة الأطفال من أجل الاطمئنان عن بعد على ابنهم البالغ من العمر ثلاث سنوات، واستمر ذلك إلى أن سمعوا صوتا غريبا يصدر من الشاشة ويقول "استيقظ أيها الطفل الصغير، والدك يبحث عنك".

وفي ولاية تكساس، سمع والدان آخران صوت أحد المخترقين من خلال شاشة جهاز مراقبة أطفالهم.

وفي أبريل/نيسان 2017، أطلق تحالف "موجة زي" -وهو عبارة عن مجموعة تعنى بتطوير التكنولوجيا التي يقوم عليها العديد من هذه الأجهزة، بما في ذلك تلك القادرة على التحدث مع بعضها بعضا- بروتوكولا جديدا يسمى "إس 2 سكيورتي".

ويعلّق تيرنر بالقول إنه مع هذا البروتوكول، ما زالت هناك بعض الاحتياطات التي ينبغي على الأفراد اتخاذها لمنع اختراق نظام الأمن الخاص بمنازلهم.

منظِّم الحرارة

وذكرت صحيفة ديترويت نيوز أن كلا من أرجون وجيسيكا سود -وهما زوجان من إلينوي يبلغ رضيعهما من العمر سبعة أشهر- قد سمعا صوت أحد المخترقين ينبعث من الكاميرا الخاصة بجهاز مراقبة الأطفال.

وأفاد الزوجان بأن شخصا ما قد ضبط منظّم الحرارة الخاص بهما إلى حدود 90 درجة، كما أبلغ مستخدمون آخرون عن حوادث مماثلة لشركة "نيست" المملوكة لغوغل.

ويشير تيرنر إلى أن أفضل طريقة لحماية أنظمتك تكمن في تغيير كلمة مرورك والتأكد من أنها طويلة وفريدة من نوعها ومعقدة.

المساعد الرقمي

وأوردت شبكة سي بي إس نيوز أنه خلال عام 2017، تحدثت فتاة تبلغ من العمر 6 سنوات في دالاس إلى مساعد أمازون الرقمي وعبرت عن حبها للدمى والبسكويت بالسكر، وبعد مرور بضعة أيام عثرت الطفلة على أغراضها المفضلة على عتبة منزل عائلتها.

وللتأكد من عدم حدوث ذلك مرة ثانية، قام والداها بتنشيط النظام الخاص بالمراقبة الأبوية، واضعا كلمة مرور مكونة من أربعة أرقام لتأمين عمليات الشراء.

كاميرات المراقبة

بحسب صحيفة سان خوسيه ميركوري نيوز، كانت المدعوّة لورا ليون بصدد إعداد الطعام عندما سمعت صوتا مرعبا ينبعث من كاميرا نيست للمراقبة، يقول: "الصواريخ من كوريا الشمالية كانت متجهة نحو لوس أنجلوس".

في هذه الحالة، أوصى متحدث باسم الشركة بحماية الأجهزة من هذا النوع من الانتهاكات من خلال إدخال كلمة مرورك في مرحلة أولى، وضرورة إدخال رمز آخر يُرسل إلى هاتفك في مرحلة ثانية لتتمكّن من الولوج إلى النظام".

المصابيح الكهربائية

ووفقا لباحثين من معهد الأبحاث "وليام وماري"، فإن المصابيح الكهربائية والمقابس الذكية التي توفرهامنصات شهيرة -على غرار "نست" و"فيليبس هيو" و"سمارت ثينغز"- معرضة للاختراق، لأنه يمكن التحكم فيها من خلال استخدام تطبيق مركزي واحد. لذلك، فإن من المهم جدا استخدام كلمة مرور.

أقفال الباب

ووفقا لمجلة فوربس، يمكن لقراصنة إنترنت يتمتعون بمهارات "جيدة" اكتشاف وجود ثغرات أمنية في الاتصالات بين الأقفال والجهاز الذي يتحكم بالنظام، مما يتيح لهم اختراق النظام الأمني والولوج داخل المنزل بسهولة. وفي هذا الإطار، من الضروري التأكد من تحديث البرمجيات وعتاد الحاسوب على أجهزتك.

أجهزة الإنذار

ذكرت مجلة فوربس أن من السهل اختراق أجهزة الإنذار من قبل قراصنة إنترنت يملكون مهارات أساسية، حيث يعملون على اختراق المعلومات الأساسية التي من شأنها أن تجعل الأشخاص عرضة لانتهاك خصوصياتهم.

لذلك، من المهم الحذر من أن يطلّع أحد ما على كلمة مرورك، وتجنّب استخدام شبكة الواي فاي العامة، ولضمان أمن منزلك، بادر بإنشاء شبكة إنترنت منفصلة مخصصة لجميع الأجهزة المتصلة.

أغرب جواز سفر في العالم "فلسطيني"

تداول نشطاء فلسطينيون، اليوم الإثنين، صورا لأغرب جواز سفر في العالم, صدر في قطاع غزة، ويعود لطفل يضع "جهاز التنفس" أثناء التقاط صورة الجواز.

وقالت عائلة الرقب إن جواز سفر طفلها الجريح عامر، صدر بسرعة تامة، حتي يتمكن من العلاج خارج غزة.

وأضافت أنه لا يوجد صور شخصية للطفل، الأمر الذي دفعنا لتصويره وهو على سرير المرض.

ودعا النشطاء إلى توثيق جواز سفر الرقب، كأغرب وثيقة سفر صدرت في التاريخ.