دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ٢٥‏/١١‏/٢٠١٧

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


ميسي ينال الحذاء الذهبي للمرة الرابعة في مسيرته

تسلم نجم برشلونة الاسباني ومنتخب الارجنتين لكرة القدم ليونيل ميسي الجمعة في برشلونة جائزة الحذاء الذهبي لافضل هداف في البطولات الاوروبية الموسم الماضي.

وحصد ميسي (30 عاما) الجائزة بتتويجه أفضل هداف في الدوري الاسباني الموسم الماضي برصيد 37 هدفا مع ناديه الكاتالوني متقدما على مهاجمي سبورتينغ لشبونة البرتغالي الدولي الهولندي باس دوست (34 هدفا) وبوروسيا دورتموند الالماني الدولي الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ (31 هدفا).

وخلف ميسي زميله في النادي الكاتالوني الدولي الاوروغوياني لويس سواريز الذي سلمه الجائزة الجمعة.

وهي المرة الرابعة التي ينال فيها ميسي الجائزة بعد اعوام 2010 و2012 و2013 وعادل الرقم القياسي لمهاجم ريال مدريد الاسباني الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي توج بها اعوام 2008 مع فريقه السابق مانشستر يونايتد الانكليزي و2011 و2014 و2015 مع النادي الملكي.

وقال ميسي (30 عاما) في كلمة خلال حفل استلامه الجائزة: "نعم، لقد تطورت"، مضيفا انه سيواصل التطور مع التقدم في السن".

وتابع صاحب الكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم 5 مرات: "لقد قلت دائما اننى لا اعتبر نفسي مهاجما".

وأردف قائلا: "لقد حظيت بفرصة تسجيل الكثير من الأهداف وحصد الجوائز الفردية، ولكنني، نعم أعتقد انني تطورت. مثلما تطورت خارج الملاعب، تطورت أيضا داخلها. لقد قمت بتحسين مستواي وإثراء أسلوب لعبي بأشياء جديدة، وأنا أستمتع أكثر وأكثر كل يوم".

ويتصدر "البرغوث" صدارة هدافي الليغا هذا الموسم برصيد 12 هدفا في 12 مرحلة، بيد ان ليس مرشحا بقوة للظفر بجائزة الكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم للمرة السادسة في مسيرته حيث يبدو رونالدو الاوفر حظا للتتويج بها في 7 كانون الاول/ديسمبر المقبل بعدما حقق مع ناديه ثنائية تاريخية (الدوري المحلي ودوري ابطال اوروبا) في الربيع الماضي، وتتويجه هدافا للمسابقة القارية الام برصيد 12 هدفا.

وفي حال تتويج رونالدو (32 عاما) بالكرة الذهبية سيعادل الرقم القياسي لميسي بفارق لقبين امام الفرنسي ميشال بلاتيني والهولنديين ماركو فان باستن ويوهان كرويف الذين فاز كل منهم بها 3 مرات.


إشبيلية يظفر بتعادل ثمين مع ليفربول بأبطال أوروبا

حرم فريق إشبيلية الإسباني، مساء الثلاثاء، ضيفه ليفربول الإنجليزي من التأهل المبكر إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ونجح إشبيلية في تحويل هزيمته بثلاثية نظيفة إلى تعادل ثمين مع ليفربول في المباراة التي جمعت بينهما ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الخامسة من البطولة القارية.

وبادر ليفربول بتسجيل هدف مبكر في الدقيقة الثانية عبر البرازيلي روبيرتو فيرمينيو، وأضاف السنغالي ساديو ماني الهدف الثاني في الدقيقة 22.

ومع حلول الدقيقة 30 أحرز فيرمينيو الهدف الثاني له في اللقاء والثالث لفريقه ليخرج ليفربول متقدمًا من شوط المباراة بثلاثية نظيفة.

وردّ إشبيلية بالهدف الأول في الدقيقة 51 عن طريق فرنسي الجنسية ذو الأصول التونسية وسام بن يدر.

واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لإشبيلية في الدقيقة 60 نفذها بن يدر مسجلًا الهدف الثاني له في اللقاء ولفريقه.

وبعد أن كانت المباراة في طريقها لفوز ليفربول، نجح الأرجنتيني غويدو بيزارو في تسجيل هدف التعادل لإشبيلية في الدقيقة 90.

وتعادل ماريبور السلوفيني في وقت سابق اليوم مع سبارتاك موسكو الروسي بهدف لكل منهما ضمن منافسات المجموعة ذاتها.

وبذلك، يتصدر ليفربول ترتيب المجموعة برصيد 9 نقاط بفارق نقطة عن إشبيلية، فيما احتل سبارتاك موسكو المركز الثالث برصيد 6 نقاط، وأخيرًا ماريبور بنقطتين.


عبد الرحمن وخريبين ضمن المرشحين لأفضل لاعب آسيوي

حل ، أفضل لاعب في آسيا لعام 2016، والسوري عمر خريبين، ضمن المرشحين الثلاثة لنيل جائزة أفضل لاعب لسنة 2017، بحسب ما أعلن الاتحاد القاري للعبة السبت.

وأعلن الاتحاد اليوم قائمة بالمرشحين لحفل جوائزه السنوي الذي يقام في 29 تشرين الثاني/نوفمبر في العاصمة التايلاندية بانكوك. وشملت قائمة المرشحين لأبرز هذه الجوائز (أفضل لاعب)، الثلاثي عبد الرحمن وخريبين والصيني وولاي.

وكان عبد الرحمن (26 عاماً) صانع ألعاب نادي العين الاماراتي، توج بالجائزة العام الماضي بعدما ساهم في قيادة فريقه الى نهائي دوري أبطال آسيا 2016، قبل أن يخسر أمام تشونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي بواقع 2-3 في مجموع المباراتين.

أما خريبين (23 عاماُ) فهو نجم خط هجوم نادي الهلال السعودي، ويخوض معه اليوم ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال آسيا في مواجهة الضيف أوراوا ريد دايموندز الياباني.

أما الصيني وو (25 عاماً) فهو مهاجم نادي شنغهاي سيبغ الصيني، ويعد من أبرز المهاجمين الصينيين، ويتمتع بموهبة وصلت الى حد إطلاق لقب "مارادونا الصين" عليه.

وبرز اسم مدرب أستراليا أنج بوستيكوغلو ضمن المرشحين لجائزة أفضل مدرب، بعد قاد المنتخب إلى نهائيات كأس العالم 2018، إضافة إلى اليابانيين ايشي ماساتادا وتاكافومي هوري.


إيطاليا تفشل في التأهل للمونديال لأول مرة منذ 60 عامًا

تواصلت مفاجآت التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس العالم لكرة القدم التي ستقام بروسيا 2018، وذلك بخروج المنتخب الإيطالي وفشله في انتزاع بطاقة التأهل للعرس العالمي لأول مرة منذ 60 عامًا.

جاء ذلك بعدما فشلت إيطاليا في تحقيق الفوز على السويد لتتعادل معها سلبيًا، مساء الإثنين 13-11-2017، في إياب الملحق الأوروبي بعدما انتهت مباراة الذهاب بهزيمتها بهدف نظيف.

وكانت آخر مرة غابت فيها إيطاليا عن بطولة كأس العالم منذ 60 عاماً وتحديدًا منذ مونديال 1958 الذي أقيم في السويد، بعد أن قررت إيطاليا عدم المشاركة في مونديال 1930.

وسجل المنتخب الإيطالي في بطولة كأس العالم حافل بالإنجازات فقد تمكن لاعبوه من التتويج بالمونديال أربع مرات أعوام 1934و 1938و 1982و2006.

بينما فازت بالوصافة مرتين عامي 1970و 1994، وانتزعت الميدالية البرونزية مرة واحدة فقط عام 1990، واحتلت المركز الرابع مرة عام 1978.