دولي

التاريخ كفيل بالحكم على (فيدل كاسترو) ثائرًا كان أم مستبدًا..وبعيدًا عن الشعاراتية، قد يكون كاسترو عزل كوبا وحرم الكوبيين من الحرية بمفه..
sq-sample7
خالد وليد محمود
كاتب
ذاكرة الأيام

اليوم/ ١٩‏/٢‏/٢٠١٨

مع ضيف مهم جدا

قريباً زاوية جديدة


مباراة في دوري البايانو بالبرازيل تشهد 9 حالات طرد

شهدت مباراة لكرة القدم في البرازيل، 9 بطاقات حمراء، بعد شجار عنيف بين لاعبي فريقي فيتوريا، وباهيا، في الأسبوع السادس من بطولة البايانو (بطولة محلية).

وأنهى صاحب الأرض (فريق فيتوريا) شوط المباراة الأول متقدماً على باهيا بهدف وحيد سجله اللاعب دينلسون في الدقيقة 34.

وعند الدقيقة الخمسين من الشوط الثاني، أحرز لاعب خط وسط باهيا "فينيسيوس"، هدف التعادل من ركلة جزاء، إلا أنه توجه نحو جمهور الخصم واحتفل بإشارة بذيئة، وهو ما دفع بعض لاعبي فيتوريا، إلى ضربه، الأمر الذي أشعل فتيل شجار عنيف بين لاعبي الفريقين.

وعلى إثر هذا الشجار اضطر حكم المباراة إلى طرد 4 لاعبين من باهيا، و3 من فيتوريا، ليستكمل المباراة بنقص عددي كبير بين الفريقين.

وعند حلول الدقيقة 78، أشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء بوجه أحد لاعبي فيتوريا.

وبعدها بدقيقتين طرد لاعباً آخراً من الفريق ذاته، ليصبح إجمالي اللاعبين المطرودين 5 من فريق فيتوريا، وهو ما يعني إنهاء المباراة، واعتبار الفريق خاسرا بنتيجة ثلاثة أهداف دون رد.


​فوز صعب لبتروجيت وتعادل ثمين للرجاء في الدوري المصري

حقق بتروجت فوزا صعبا على مضيفه النصر صاحب المركز الاخير 1-صفر اليوم الخميس، على استاد القاهرة الدولي في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري المصري لكرة القدم.

وسجل محمد سالم (67) هدف الفوز لبتروجيت الذي رفع رصيده الى 31 نقطة وصعد الى المركز العاشر، في حين تجمد رصيد النصر عند 14 نقطة بعدما مني بهزيمته الثالثة على التوالي والرابعة عشرة منذ انطلاق المسابقة.

وشهدت المباراة طرد مدافع النصر العاجي فرانك إلفيس في الدقيقة 88 بعد تلقيه الإنذار الثاني.

وتختتم المرحلة غدا الجمعة، فيلعب مصر المقاصة مع طنطا، والاسيوطي مع الأهلي، والمقاولون العرب مع الإنتاج الحربي، وطلائع الجيش مع سموحة.

وتأجلت مباراة الاسماعيلي مع المصري البورسعيدي.

وفي مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة والعشرين، انتزع الرجاء صاحب المركز قبل الاخير نقطة ثمينة من مضيفه المصري الثالث بارغامه على التعادل السلبي.

ورفع الرجاء رصيده الى 16 نقطة في المركز السابع عشر منعشا امله الضعيف فى النجاة من الهبوط، فيما استعاد المصري المركز الثالث برصيد 42 نقطة بفارق الاهداف امام الزمالك.

وسيطر المصري على مجريات المباراة واهدر مهاجموه عدة فرص لتحقيق الفوز بسبب غياب اللمسة الاخيرة والرعونة اضافة الى استبسال مدافعي الرجاء وتألق الحارس محمود الزنفلي.


​مانشستر سيتي على أبواب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

قسا مانشستر سيتي الانكليزي على مضيفه بازل السويسري عندما هزمه 4-صفر برباعية الثلاثاء في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم، تعاقب على تسجيلها الالماني إيلكاي غوندوغان (14 و53) والبرتغالي برناردو سيلفا (18) والارجنتيني سيرخيو أغويرو (23) الاهداف.

وحسم مانشستر سيتي النتيجة في الشوط الاول بتسجيله ثلاثية قبل ان يعزز بهدف رابع فوزه الكبير الذي ساهم فيه غوندوغان بشكل كبير بتسجيله ثنائية.

ونجح مدرب مانشستر سيتي، الاسباني جوسيب غوارديولا في تكرار ما حققه على ملعب "سانت جاكوب بارك" في بازل موسم 2008-2009 عندما قاد فريقه حينذاك برشلونة الى الفوز على بازل 5-صفر ذهابا في عقر داره في دور المجموعات، قبل ان يتعادل معه ايابا 1-1 على ملعبه كامب نو، وحقق حينها الثلاثية بعد فوزه باللقب الاوروبي ولقبي الدوري والكاس المحليين.

ويسعى غوارديولا الى تحقيق باكورة ألقابه مع سيتي في موسمه الثاني معه، وينافس على أربعة ألقاب هي الدوري والكأس وكأس الرابطة في انكلترا، ودوري أبطال أوروبا.

ومنح غوندوغان التقدم لمانشستر سيتي بضربة رأسية من مسافة قريبة أسكنها الزاوية اليمنى للحارس بعد ركلة ركنية انبرى لها الدولي البلجيكي كيفن دي بروين (14).

وعزز برناردو سيلفا بالهدف الثاني عندما تلقى كرة عرضية داخل المنطقة من رحيم سترلينغ هيأها لنفسه على صدره وسددها بيسراه في الزاوية اليمنى البعيدة (18).

وأضاف اغويرو الهدف الثالث بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة على يمين الحارس فاتشليك الذي لم يحرك لها ساكنا (23).

وسجل غوندوغان هدفه الشخصي الثاني عندما تلقى كرة من اغويرو فتلاعب باحد المدافعين وسددها بيمناه من خارج المنطقة واسكنها الزاوية اليسرى البعيدة للحارس (54).


​الدوري الإنجليزي: نيوكاسل يُسقط مانشستر يونايتد

حقق نيوكاسل يونايتد أول فوز له على ملعبه منذ تشرين الاول/اكتوبر الماضي، فخرج منتصرا على حساب ضيفه مانشستر يونايتد 1-صفر في المرحلة السابعة والعشرين من بطولة انكلترا لكرة القدم الاحد، مكبدا اياه خسارته الثانية في آخر ثلاث مباريات في الدوري.

وكانت النقاط الثلاث التي ضمنها مات ريتشي في الدقيقة 65، في غاية الاهمية لنيوكاسل لانها أبعدته عن منطقة الهبوط ورفعته الى المركز الثالث عشر برصيد 28 نقطة، بينما تلقى مانشستر يونايتد خسارته الثانية في آخر ثلاث مباريات في الدوري، وبقي رصيده 56 نقطة في المركز الثاني خلف غريمه مانشستر سيتي المتصدر مع 72 نقطة.

وتلقى يونايتد تقديم خسارته الثانية في آخر ثلاث مباريات، اذ انه فاز في المرحلة السادسة والعشرين على هادرسفيلد 2-صفر، وخسر في المرحلة الخامسة والعشرين أمام توتنهام هوتسبر بالنتيجة نفسها.

وعاد الى التشكيلة الأساسية لمانشستر يونايتد لاعب خط وسطه الفرنسي بول بوغبا بعد عدم مشاركته اساسيا في المباراة الاخيرة ضد هادرسفيلد بعد أداء متواضع أمام توتنهام، تكرر في مباراة الأحد، ودفع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الى إخراجه في الشوط الثاني وإدخال مايكل كاريك.

واشرك مدرب نيوكاسل الاسباني رافايل بينتيز حارس مرماه الجديد السلوفاكي مارتن دوبرافكا في اول مباراة رسمية له، فكان نجم المباراة بلا منازع لانه تصدى لثلاث محاولات خطرة.

في المقابل، فشل مورينيو تحقيق الفوز على ملعب سانت جيمس بارك في الدوري الانكليزي الممتاز حتى الان.

وكان نيوكاسل الطرف الافضل في المباراة معظم فترات المباراة. وضغط على مرمى يوناتيد منذ بداية المباراة، واضطر حارس مانشستر دافيد دي خيا الى التدخل للتصدي لكرة قوية أطلقها جونجو شيلفي (15).

في المقابل اضاع الفرنسي انطوني مارسيال فرصة ذهبية عندما وصلته كرة امامية بينية من الصربي نيمانيا ماتيتش، لينفرد بدوبرافكا الذي تصدى لمحاولته ببراعة (36).

وفي مطلع الشوط الثاني تحسن اداء مانشستر بعض الشيء لكن دفاع نيوكاسل تمكن من كل الفرص. ونجح نيوكاسل في تسجيل هدف المباراة الوحيد بعدما نفذ شيلفي ركلة حرة مباشرة داخل المنطقة، مررها دوايت غايل بالكعب باتجاه ماتس ريتشي الذي تابعها داخل الشباك (65).

ويتوقع ان تثير هذه النتيجة قلق مشجعي مانشستر يونايتد الذي يستعد للحلول ضيفا على اشبيلية الاسباني في الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، في 21 شباط/فبراير الجاري.

وفي مباراة ثانية، تغلب هادرسفيلد على بورنسموث 4-1.

سجل للفائز اليكس بيتشارد (7) والفرنسي ستيف موني (27 و66) وراجيف فان لا بارا (90)، وللخاسر جونيور ستانيسلاس (13)

وتقام لاحقا الأحد مباراة بين ساوثمبتون وضيفه ليفربول، على ان تختتم المرحلة الاثنين باستضافة تشلسي حامل اللقب، لوست بروميتش ألبيون.