إقرأ المزيد


​موهبةٌ تتطلب دقة وصبرًا

"فيديو" دفع فراس إلى النحت على رؤوس أقلام الرصاص

غزة - هدى الدلو

البحث عن موهبة كان أمرًا أساسيًّا بالنسبة له وليس مجرد ترف؛ لطالما تساءل عما يميزه حتى يتسنى أن يملأ به وقت فراغه ويستثمر فيه قدراته، إلى أن صادف (فيديو) على موقع اليوتيوب للنحات الروسي "سالافات فيداي" الذي يقوم بنحت تماثيل مصغرة على رؤوس أَقلام الرصاص، فدفعه الفضول لتجربة هذا الفن.

يقول فراس أبو زور (١٨ عامًا): "عندما شاهدتُ الفيديو غمرتني مشاعر الدهشة، وأنا أرى النحات الروسي يعمل بدقةٍ متناهية حين أخذ ينحت رؤوس أقلام الرصاص بأشكالٍ مختلفة، حينها أثارني الفضول للتعمق في هذا الفن؛ وقررت أني لن اكتفي بالاطلاع على تجربة هذا الشخص بل أن أبحث عن تجارب أخرى مهتمة بفن النحت على أقلام الرصاص".

كان ذلك وهو على أعتاب مرحلة الثانوية العامة، فامتنع عن ممارسة الموهبة خوفًا من أن تشده إليها وتأخذه من دراسته ومتابعة واجباته، وبعد انتهاء الامتحانات وحصوله على معدل 89% تفرغ لممارستها، كان ينتظر تلك اللحظة التي تلبي شغفه.

وأضاف أبو زور: "جربت أولاً في الطباشير على اعتبار أنها مادة سهلة في التعامل، وبعد عدة محاولات نجحت في بعضها، ثم انتقلت إلى تجريب أقلام الرصاص ووصلتُ لمرحلة لا بأس منها".

ويرى الفتى أن النحت بحد ذاته فن يحتاج إلى دقة ليتمكن الموهوب من إنجازه، والشائع في هذا المجال النحت على الحجر والخشب، لكن النحت على رأس قلم الرصاص يتطلب دقة مضاعفة لصغر حجمه وهشاشة مادة الرصاص، كما يحتاج إلى أدواتٍ دقيقة ليتمكن من النحت بصورة دقيقة، فيستخدم الإبرة، والمشرط.

وأكد أبو زور أن المنحوتة الواحدة تستغرق ما لا يقل عن أربع ساعات من العمل المتواصل، فقلم الرصاص هش وقابل للكسر، ويحتاج لآلات دقيقة في النحت.

وعما أضفته هذه الموهبة على شخصيته؛ قال أنه تعلم الصبر وعدم اليأس، لأن أي خطأ بسيط يؤدي إلى كسر المنحوتة.

ويرى أن أعماله تصنع من لا شيء شيء، فقلم الرصاص الذي لا يتجاوز سعره شيكل استطاع لفت انتباه العديد من الأشخاص والصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن أبرز العقبات التي تواجهه انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة؛ مما يتطلب إنارة قوية، لا سيما أن النحت يحتاج إلى تركيز ودقة حسب تجربته.

وأضاف: " تستغرق المنحوتة الواحدة وقتٍ كبير من يومي، واحتاج إلى مجهر لعمل منحوتاتٍ أكثر دقة وبتفاصيل دقيقة جدًا، وأطمح في الوصول إلى أبعد مدى بهذا الفن، علني أتمكن من المشاركة في معارض دولية".

مواضيع متعلقة: