فتاوى رمضانية

يجيب عليه: أجاب عنه: د. بسام العف رئيس لجنة الإفتاء في جامعة الأقصى

ما حكم صيام من يفقد وعيه؟

تلخيص الردود على الأسئلة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

من فقد وعيه لا يخلو حاله من أمرين: الأول الفقد الدائم المطبق الذي لا يعي ما يقول كالزهايمر ونحوه؛ فهذا حكمه حكم المجنون لا قضاء عليه ولا فدية، لأنه مع ذهاب وعيه ارتفع التكليف في حقه، أما الثاني -وهو من ذهب وعيه بإغماء- فإن كان في بعض النهار ثم أفاق في أي جزء من النهار صح صومه، لحصول نية الإمساك في جزء النهار، وإن استمر أيامًا قليلة وبعدها عاد إليه وعيه وبرئ كان عليه القضاء، أما إذا استمر أيامًا طويلة ثم وعى بعدها فلا قضاء عليه؛ لأنه أشبه بالمجنون، والله (تعالى) أعلم.