قبتا "الصخرة" و"الأقصى" بعد سنوات من الترميم