24 ألف موظفي سيتقاضون أول دفعة مالية من حكومة التوافق

صرف 1200 دولار لموظفي غزة المدنيين

قال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله إن عدد الموظفين المدنيين في غزة، الذين سيستلمون من حكومة الوفاق جزء من رواتبهم المتأخرة، يصل عددهم إلى 24 ألف موظف، وسيحصل كل موظف على 1200 دولار.

وأضاف hgpl] hggi خلال مؤتمر صحفي، عقد اليوم الثلاثاء، في رام الله: "قبل قليل وصلت دفعة مالية لموظفي غزة عبر البريد".

وقال وزير الشؤون الاجتماعية شوقي العيسة، خلال المؤتمر، إن موظفي غزة سيتسلمون تلك الأموال اعتبارا من يوم غد الأربعاء، وعلى مدار ثلاثة أيام، من خلال بنك البريد في غزة.

وكانت خلافات دارت بين حكومة التوافق وممثلي المصالحة الفلسطينية من حركة حماس، حول صرف رواتب الموظفين الذين عينوا في غزة بعد العام 2007 (أي منذ سيطرة حماس على القطاع) ووصل عددهم إلى 45 ألف موظف.

ولم يتقاضى هؤلاء الموظفين أمولا عن شهور عملهم منذ يوليو/ تموز الماضي، وحصلوا على راتب شهر يونيو/ حزيران على دفعتين، الأولى ببداية شهر سبتمبر/ أيلول، ودفعة ثانية بداية شهر أكتوبر/ تشرين الأول.

وأشار الحمد الله إلى أن دولة قطر تكفلت بدفع مبلغ 30 مليون دولار أمريكي لموظفي غزة، حيث تم الالتزام بهذا المبلغ بعد اتصالات حثيثة مع عدد من الدول العربية والأجنبية، بالتنسيق مع الأمم المتحدة.

وفي سياق متصل، قال رئيس الوزراء إن أموال المانحين التي جرى التعهد بها خلال مؤتمر القاهرة الدولي لإعادة إعمار غزة، لم يتم تسلم أي دولار منها حتى اليوم الثلاثاء.

وذكر أن الحكومة طلبت بعقد اجتماع عاجل مع ممثلين عن دول قطر والكويت والسعودية والإمارات، من أجل توفير دفعة عاجلة مما تعهدت به هذه الدول، مشيراً إلى أن اللقاء سيعقد خلال القريب العاجل.

ملفات أخرى متعلفة