"زيادة حادة" في إصابات الكوليرا باليمن

صورة أرشيفية
​اليمن - الأناضول:

حذرت منظمة "أطباء بلا حدود"، الثلاثاء، من وجود "زيادة حادة" في حالات الكوليرا بالعديد من محافظات اليمن.

جاء ذلك في تغريدات نشرتها المنظمة الدولية عبر الصفحة الرسمية لمكتبها باليمن على "تويتر".

وأوضحت المنظمة أن فرقها لاحظت زيادة حادة في حالات الكوليرا المشتبه بها في العديد من المحافظات اليمنية.

وأضافت: " بدأنا بدعم مركز علاج الكوليرا في مستشفى الكويت، الذي يضم 60 سريرا، وتمت معالجة 145 مريضا في أقل من 48 ساعة".

وأعلنت المنظمة أنها تبرعت بالإمدادات الطبية للمراكز الصحية في محافظة البيضاء (وسط) لتوسيع نطاق الاستجابة ومنع انتشار الكوليرا في جميع أنحاء البلاد.

وشددت على أنه يجب زيادة المساعدات الإنسانية، خصوصا فيما يتعلق بأنشطة المياه والصرف الصحي.

والأربعاء الماضي، أعلنت الأمم المتحدة أنه تم رصد 190 حالة وفاة و109 آلاف إصابة بوباء الكوليرا في اليمن منذ بداية 2019.

ويعاني القطاع الصحي في اليمن، من تدهور حاد جراء الصراع المتفاقم، الذي أدى إلى تفشي الأوبئة والأمراض وإغلاق عدد كبير من المرافق الصحية.

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي جماعة "الحوثي" المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، وفقا لوصف سابق للأمم المتحدة.