"يديعوت": التنسيق الأمني لم يتوقف للحظة

صورة أرشيفية
القدس المحتلة- فلسطين أون لاين

ذكرت صحيفة "يديعوت" العبرية أنه وخلافاً لما أعلن عنه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قبل نحو الأسبوعين حول وقف التنسيق الأمني إلا أن التنسيق لم يتوقف للحظة.

واستشهدت الصحيفة أن الجيش واصل اقتحامه للمدن والبلدات الفلسطينية وبشكل يومي وأن تلك الاقتحامات لا تتم دون تنسيق أمني مع السلطة، حيث يتلقى الأمن الفلسطيني معلومات من إدارة جيش الاحتلال الإسرائيلي بوجود "نشاط أمني" بمنطقة ما، وهو مصطلح يطلق على عمليات الاقتحام اليومية للمناطق الفلسطينية.

في حين، يقوم عناصر الأمن الفلسطيني بالتزام مقارهم الأمنية خلال الليلة ولا يخرجون بأسلحتهم وفق بروتوكولات التنسيق الأمني.

كما ذكرت القناة ان تسليم عدد من جثامين الشهداء مؤخراً يُدلل هو الآخر على عدم انقطاع التنسيق الأمني لأنه لا يمكن القيام بعملية التسليم دون تنسيق مسبق.

وأضافت الصحيفة إن التنسيق الأمني مستمر بالضفة الغربية ولكن بمستويات تمثيل منخفضة، في حين، أوقف الجيش منذ إعلان عباس التنسيق بعشرات عمليات الاقتحام للمدن الفلسطينية دون أن يصطدم بعناصر الأمن الفلسطيني بعد تلقيهم معلومات مسبقة بضرورة إخلاء المنطقة قبيل دخول الجيش.

وكان الرئيس عباس أعلن وقف التنسيق الأمني في أعقاب الإجراءات التي اتخذتها السلطات الإسرائيلية في المسجد الأقصى شملت تركيب بوابات إلكترونية وكاميرات مراقبة الشهر الماضي.