​وصول الدفعة الثانية من مهجري الغوطة الشرقية إلى حماة بسوريا

الغوطة الشرقية - الأناضول

وصلت صباح اليوم السبت، إلى محافظة حماة وسط سوريا، القافلة الثانية من مهجري مدينة "حرستا" التابعة لغوطة دمشق الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام وداعميه منذ سنوات.

و في الغوطة، فإن القافلة الثانية من مهجري حرستا، انطلقت في وقت سابق من الليلة الماضية، في إطار عملية الإجلاء التي بدأت نتيجة مفاوضات بضمانة روسية.

وتضم القافلة 3 آلاف و290 مدنياً وعسكرياً من المعارضة، وصلت حماة صباح اليوم، على متن 45 حافلة.

ومن المنتظر أن تدخل القافلة التي تضم مرضى في حالة حرجة، مناطق سيطرة المعارضة بمحافظة إدلب شمال غربي البلاد ومناطق غربية من محافظة حلب (شمال).

وأمس الجمعة، وصلت القافلة الأولى التي تضم ألفاً و908 أشخاص، بينهم 612 طفلًا و412 امرأة على متن 30 حافلة، إلى إدلب ومحيطها.

وعقب وصولهم مراكز إيواء مؤقتة أقامتها منظمات مدنية في إدلب وريف حلب الغربي، استقبلهم مسؤولون من هيئة الإغاثة التركية "İHH"، وقدموا لهم مساعدات غذائية عاجلة.

ومع خروج الدفعة الثانية، بلغ عدد المهجرين من حرستا 5 آلاف و198 شخصاً.

ومن المقرر في إطار الاتفاق، إجلاء حوالي 8 آلاف شخص من حرستا، بما في ذلك الفصائل المسلحة المعارضة.