إقرأ المزيد


مواطن يقتل أبناءه الثلاثة ويشعل النار بنفسه في رفح

صورة أرشيفية
رفح - فلسطين أون لاين

أقدم مواطن من سكان مدينة رفح، جنوبي قطاع غزة، على قتل أبنائه الثلاثة طعنًا قبل أن يشعل النار بنفسه، مساء أمس، حسبما أفاد الناطق باسم الشرطة في غزة، المقدم أيمن البطنيجي.

وبين البطنيجي أن تحقيقات الأدلة الجنائية التابعة للشرطة أظهرت قيام المواطن "ط.ض" (41 عامًا)، بطعن أبنائه الثلاثة قبل أن يشعل اسطوانة الغاز بنفسه، ما أدى إلى نشوب حريق في المنزل وانفجار أسطوانة الغاز.

وقال البطنيجي في تصريح صحفي، إن حادثة الحريق راح ضحيتها ثلاثة أشقاء بعد طعن والدهم لهم عدة طعنات أدت لوفاتهم، وهم: صباح (19 عامًا)، وشيرين (12 عامًا)، ومحمد أبو ضباع (9 أعوام).

وأشار البطنيجي إلى أن "الأب يعمل موظفًا لدى أجهزة السلطة، ويعاني منذ فترة من اضطرابات نفسية".

بدوره، أفاد الناطق باسم وزارة الصحة الدكتور أشرف القدرة، أن والد الأطفال أصيب بحروق شديدة في أنحاء الجسم.

وتداولت مواقع اخبارية ونشطاء، نبأ وفاة والد الأطفال الثلاثة متأثرًا بإصابته، في ساعة متأخرة من مساء أمس، ولم يتسنَ لـ"فلسطين" التأكد من مصادر رسمية أو طبية، من هذه الأنباء، حتى الساعة الـ12 ليلاً.

من جهتها، أفادت وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة، أن 3 مواطنين آخرين أصيبوا في الحادثة التي هرعت على اثرها أطقم الإطفاء التابعة لجهاز الدفاع المدني لإخماد الحريق وانتشال جثامين الضحايا، ونقل الإصابات لتلقي العلاج.