تركيا تبدأ تسلم صواريخ أس 400 الروسية والناتو يعرب عن قلقه

أعلنت وزارة الدفاع التركية أنها تسلمت اليوم الجمعة الأجزاء الأولى من منظومة أس 400 الصاروخية الروسية، وأن عملية التسليم ستستمر في الأيام المقبلة، بينما أعرب حلف شمال الأطلسي (ناتو) عن قلقه إزاء هذه الخطوة.

وقالت الوزارة التركية في بيان إن "تسلم أول شحنة من معدات منظومة الدفاع الجوي أس 400 بدأ في 12 يوليو/تموز (اليوم الجمعة) بقاعدة مرتد الجوية في أنقرة".

ونقل مراسل الجزيرة في أنقرة عن مصادر عسكرية تركية قولها إن ثلاث طائرات روسية وصلت إلى قاعدة مرتد العسكرية بالعاصمة أنقرة، في إطار عملية تسليم المنظومة الروسية.

وقال الكرملين تعقيبا على هذه الأنباء إن جميع التزامات الأطراف فيما يخص الصفقة يتم تنفيذها وفق الآجال المحددة.

وقالت وكالة الإعلام الروسية إن الهيئة الروسية الاتحادية للتعاون الفني العسكري أكدت اليوم أنها بدأت تسليم منظومة أس 400 لتركيا وأن التسليم سيستمر بحسب جدول زمني متفق عليه.

من جانبه، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو -خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره السويسري إجنازيو كاسيس في أنقرة- إن صفقة منظومة أس 400 الروسية قد أنجزت وبدأت الآن مرحلة التسليم.

قلق الناتو
من جهة أخرى، أعرب حلف شمال الأطلسي (ناتو) عن قلقه بشأن هذه الأنباء، وقال مسؤول في الحلف لوكالة الصحافة الفرنسية "نشعر بالقلق إزاء التداعيات المحتملة لقرار تركيا حيازة منظومة أس 400".

وبدوره، قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار "مفاوضاتنا بشأن منظومة باتريوت الأميركية ما زالت مستمرة، ونقيم العروض الخاصة بها".