​ترامب يدافع عن سياساته المتبعة في مفاوضات التجارة مع الصين

صورة أرشيفية
واشنطن / الأناضول

دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن سياساته المتبعة في مفاوضات بلاده التجارية مع بكين، مشيراً إلى أن اقتصاد بلاده أكبر بكثير من اقتصاد الصين.

يأتي ذلك، بعد يوم من إعلان الصين عزمها فرض رسوم على بضائع أمريكية بقيمة 60 مليار دولار‎ تدخل حيز التنفيذ اعتبارا من مطلع يونيو/حزيران المقبل.

وكتب ترامب على "تويتر" سلسلة تغريدات، الثلاثاء، أشار خلالها إلى أن مفاوضات التجارة تسببت بإعادة ازدهار صناعة الصلب في بلاده عبر إعادة تعريفة الصلب على الواردات من الصين بنسبة 25 بالمائة. وقال: "لدينا الآن صناعة كبيرة ومتنامية".

وذكر أنه بإمكان واشنطن عقد صفقة مع الصين "غدا"، قبل أن تبدأ شركاتها في الرحيل عن بكين حتى لا تفقد نشاطها في الولايات المتحدة، "لكن بكين طلبت إعادة التفاوض مجددا بعد قرب التوصل لاتفاق مؤخرا".

وزاد: "عندما يحين الوقت المناسب، سنتوصل إلى اتفاق تجاري مع الصين.. لكن الاتفاق يجب أن يكون لصالح الولايات المتحدة، ودون ذلك فلا معنى لأي اتفاق".

والجمعة، انتهت جولة جديدة من المفاوضات التجارية بين بكين وواشنطن، استضافتها الأخيرة، دون الإعلان عن التوصل لأية تقدم فيها.