​تفكيرك قبل النوم.. مؤشرٌ لحالتك النفسية صباحًا

غزة - رنا الشرافي

لحظات ما قبل النوم بالغة الأهمية في حياة الإنسان، ففي هذا الوقت، عادة ما يسترجع العقل أبرز المحطات التي مر بها الإنسان خلال يومه ويمررها كشريط مصور أمام عينيه، بعضها قد يكون إيجابيا وباعثا للسعادة، والبعض الآخر قد يكون سلبيا ومدعاة للتشاؤم.

اجتماع الأفكار

مدرب التنمية البشرية المصري هشام أحمد قال إن ما يفكر به الإنسان قبل النوم ينعكس على يومه التالي وحياته سعادة وفرحا أو حزنا ونكدا، وفي كلا الحالتين يكون هو السبب في ذلك لأنه سمح لتلك الأفكار أن تتحكم به وتزوره قبل النوم.

وأضاف لـ"فلسطين" أن النوم أو وقت الراحة هو وقت اجتماع الافكار، بمعنى أن العقل يقوم قبل النوم بجمع كل الأحداث التي حصلت على مدار اليوم، ثم يحللها بشكل تلقائي، سواء كانت جيدة أم سيئة.

وتابع: "الإنسان بطبعه يتمسك بالأحداث السيئة ويفكر فيها من كل الاتجاهات، والعِلة في التفكير بهذا الوقت أنه يكون تفكيرًا قويًا جدًا ومعتمدًا على العقل الباطن بشكل كبير، بمعنى أن عقل الإنسان قد يودي به إلى حالة من الاكتئاب السريع جدا".

وواصل: "ويبقى هذا الاكتئاب مع الإنسان لفترة طويلة بسبب أنه فكّر في فكرة سلبية قبل النوم، مما جعلها تتفاعل مع عقله الباطن، وحواسه الخمسة، وهذا يجعلها تنمو داخل الإنسان وهو نائم وكأنها كائن حي".

وأوضح أحمد: "على العكس، فإن التفكير الإيجابي في مواقف كان الإنسان فيها شجاعا أو ملهما للآخرين أو عبر فيها عن نفسه كشخصية ناجحة يسبب شعورا جميلًا يلازمه، لأنه في لحظة قبل النوم يصدّق عقل الإنسان كل ما تقوله له نفسه".

وبيّن: "لذلك، من الضروري قبل النوم أن تفكر في كل شيء إيجابي حصل لك في ذلك اليوم، أما الأشياء غير الإيجابية حاول أن تتخيلها بشكل مختلف، وتخيّل أنك تستطيع أن تتعامل معها وتجعل تبعات ما حصل تنعكس عليك بشكل أفضل".

"هنا، يقتنع عقلك أنك ناجح وأنك شخصية متزنة، لأن العقل في هذه الفترة مثل الورقة البيضاء تستطيع أن تكتب عليه ما تريد وسينعكس ذلك عليه إيجاباً"، بحسب أحمد.

وبناء على ما سبق، أكّد صدق فكرة أن الإنسان عندما يخلد إلى النوم وهو سعيد ينهض على نفس الحالة النفسية، والعكس صحيح.

وقال: "حتى ينهض من نومه الإنسان مرتاحاً نفسيا عليه أن يفكر بشكل إيجابي في المواقف التي حصلت له على مدار اليوم، وأن يقرأ ورده اليومي من القرآن الكريم حتى يحصل لعقله حالة من الاسترخاء تحفّزه للسير في طريق النجاح".

وأضاف: "أي فكرة لو كانت ايجابيه فكر فيها وعِشها، أما لو كانت سلبية حاول أن تحلّها وتقنع عقلك أنك قادر على حلها لو حصلت معك مره ثانية، وعندما تنهض من النوم أكمل الإيجابية وقل هذا اليوم رائع".