طائرات إسرائيلية تشرع برش مبيدات "كيميائية" على حدود غزة

غزة - الأناضول

شرعت طائرات زراعية إسرائيلية، اليوم الأحد، برش مبيدات كيميائية على الأراضي الزراعية الممتدة على طول حدود مدينة غزة الشرقية، متوجّهة نحو شمالي القطاع.

وقال نزار الوحيدي، مدير عام التربة والري في وزارة الزراعة الفلسطينية، لوكالة أنباء الأناضول، إن "الطائرات الإسرائيلية تشرع حاليًا برش مبيداتها الكيميائية على الأراضي الزراعية على حدود مدينة غزة، وتسير نحو شمالي القطاع".

وأوضح الوحيدي أن "تلك المبيدات تتسبب بتلف المحاصيل الزراعية وتُلحق الضرر بالحقول والتربة".

وذكر أن تركيبة تلك المبيدات مجهولة لدى وزارة الزراعة. لافتًا إلى غياب الإمكانيات اللازمة التي تمكّن الوزارة من دراسة تلك التركيبة.

وأكّد الوحيدي أن "إسرائيل لا يحق لها أن ترش الأراضي الزراعية والحقول الفلسطينية بالمبيدات مهما كانت تركيبتها".

وبحسب جمعية "چيشاه-مسلك" الحقوقية الإسرائيلية، فإن سلطات الاحتلال تهدف من عمليات الرش إلى "إزالة الأعشاب بهدف تسهيل عملية مراقبة الحدود".

وسبق أن قالت وزارة الزراعة، في بيان، إن "رش مبيدات الأعشاب في المناطق الحدودية، أدى خلال العامين الماضيين إلى خسائر فادحة في القطاع الزراعي، دون تحديد رقم بعينه".

ويغطي القطاع الزراعي وفق إحصائيات الوزارة حوالي 11% من نسبة القوى العاملة في قطاع غزة، أي ما يقارب 44 ألف عامل.