إقرأ المزيد


​سقوط هيرتسوغ في انتخابات حزب العمل الإسرائيلي

يتسحاق هرتسوغ (أرشيف)
القدس المحتلة - الأناضول

تأهل كل من وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي السابق، عمير بيرتس، وآفي غباي، إلى المرحلة الثانية من انتخابات زعامة حزب العمل، أكبر أحزاب المعارضة في دولة الاحتلال ، وفق ما أعلنته لجنة الانتخابات الداخلية، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء 4-7-2017 .

وتعني هذه النتيجة سقوط المرشحين الخمسة الأخرين، وعلى رأسهم زعيم المعارضة الحالي، يتسحاق هيرتسوغ، في سقوط مدوٍ أمام غباي، المنتقل حديثًا إلى حزب العمل، قادمًا من حزب "كلنا"، بعد أن كان عضوًا في "كاديما".

وحصد بيرتس 10141 صوتًا (32.7%)، وحصل غباي على 8395 صوتًا (27%)، بينما نال هيرتسوغ 5204 أصوات (16.7%).

ومن المقرر إجراء المرحلة الثانية والحاسمة من الانتخابات بين بيرتس وغباي، يوم الإثنين المقبل.

وبلغت نسبة التصويت في الانتخابات الداخلية لحزب العمل 59%، وهي أعلى من نسبة التصويت في الانتخابات الأخيرة، عام 2013، والتي بلغت 52%.

وقاد حزب العمل حكومة الاحتلال لمدة 29 عامًا، بين عامي 1948 و1977، ويعد إيهود باراك آخر رئيس وزراء من الحزب، وشغل هذا المنصب بين عامي 1999 و2001.

ومنذ سنوات تشهد شعبية حزب العمل ذو التوجهات العلمانية، والذي تأسس عام 1968، تراجعًا لصالح أحزاب اليمين، التي باتت تهيمن على المشهد الإسرائيلي العام.