Snap food مشروع ريادي غزي لدول الخليج

المرضى المستهدفون هم مرضى السمنة والسكري
غزة/ صفاء عاشور:

Snap food أحد المشاريع التي تسعى لأن تكون شركة ريادية، يسير بخطى ثابتة تعتمد على العلم والمعرفة المحفوفة ببعض المغامرة، مشروع شارك في فعالية startup Istanbul في تركيا بعد أن كان من المشاريع المميزة والتي يجب دعمها.

تطبيق Snap food من أحد التطبيقات الصحية المهتمة بتحسين الحياة الصحية لمرضى السكري والسمنة في دول الخليج، تطبيق اعتمدت صاحبته ياسمين صيام على أن يكون قائمًا على إحصاءات علمية وبإشراف اختصاصيي تغذية معتمدين.

وأوضحت صيام التي درست دبلوم برامج تطبيقات الهواتف الذكية، أنها أنجزت هذا التطبيق الذي هو عبارة عن منصة اجتماعية تجمع بين الطهاة وأخصائي التغذية والمرضى، حيث يتم تقديم وصفات صحية تتناسب مع الحالة المرضية لكل مريض على حدة.

وقالت في حديث لـ"فلسطين": إن "المرضى المستهدفون هم مرضى السمنة والسكري ويقدم التطبيق خدمات وصفات صحية يومية تتناسب مع حالتهم الصحية في ظل خيارات متعددة يمكن الاختيار منها حسب ما هو متوافر عندهم، وحسب السعرات الحرارية وبإشراف اختصاصيي تغذية يشرفون على مناسبتها للمريض حسب حالته".

وأضافت صيام: "يوجد على التطبيق 20 اختصاصيًّا وطاهيًا لخدمة الفئة المستهدفة وهي دول الخليج التي صنفت حسب آخر الدراسات العالمية على أنها تحتوي أعلى نسبة من مصابي السمنة والسكري، خاصة في دولة الكويت".

وبينت أن ثقافة التعامل مع هذه الأنظمة والتطبيقات موجودة لديهم؛ لذلك لم تواجه أي مشكلة في تعريفهم على كيفية التعامل مع التطبيق، خاصة في ظل وجود بعض الأنظمة القريبة من التطبيق، لافتةً إلى أن التطبيق يتعامل مع كل مريض على حدة، حيث يتم تخصيص وصفات كاملة للمريض حسب حالته الصحية.

وأكدت صيام أن التطبيقات الموجودة على المتاجر الإلكترونية هي عبارة عن تطبيقات تقدم وصفات، دون أن تكون صحية، أو تراعي وجود طبقة في المجتمع، وهم الناس المرضى الذين لديهم أمراض مزمنة.

وأشارت إلى وجود تفاعل قوي مع التطبيق كما يوجد اشتراكات مع التطبيق، ويراعي الحالات التي اشتركت فيه حسب درجة إصابتهم بالسكري والسمنة، حتى يتم إعطاؤهم وصفات صحية بما يتناسب مع درجة المرض التي وصلوا إليها.

وأردفت صيام إلى أنه "في أحد الردود التي لفتت انتباهنا هي حالة مرضية تعاني المرحلة الأولى من السكري وكانت حالتها بين الخطيرة والعادية وتأخذ إبر أنسولين، ولكن وبعد أخذ الوصفات الصحية من التطبيق وبعد متابعة الدكتور الخاص بها استغنت عن إبر الأنسولين".

وشددت على أن نجاحهم في التخفيف عن هذه المريضة جعلهم فخورين بالعمل الذي يقومون به، وزاد من إصرارهم على تطوير التطبيق وتوسيع مجال العمل فيه على المدى الجغرافي بحيث يشمل مزيدًا من الدول العربية أو الدول التي تعاني السمنة والسكري عامةً.

وحول مشاركتها في فعالية في ستارت اب إسطنبول، قالت: إن "هذه التجربة غيرتني كثيرًا وفتحت أمامي طرقًا وآفاقًا للتفكير والتطوير، إضافة إلى عرض الأفكار مع جهات جديدة عالمية وهو ما يتيح مجالًا أكبر للتطوير".