"Snap Food"‏ منصة مبتكرة تسعف المرضى بنظام غذائي صحي

صورة تعبيرية
غزة- خضر عبد العال

نجحت المبادرة ياسمين صيام (22 عامًا) من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة في تصميم أول منصة اجتماعية تجمع بين معدي الطعام واختصاصيي التغذية، لتقديم نظام غذائي صحي للمرضى.

وتقول صيام لصحيفة "فلسطين": "تأهلت مبادرتي للمرحلة ما قبل النهائية ضمن أفضل خمسين مشاركة في المسابقة العالمية "Startup Istanbu"، وهذا الأمر كان حلمًا لي في يوم من الأيام".

وبدأت فكرة المبادرة حينما كانت صيام طالبة في تخصص "البرمجيات وقواعد البيانات" في الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، حيث أنهت مساق "برمجة تطبيقات الهواتف الذكية" الذي صممت في إطار دراستها إياه تطبيق "سناب فود"، الذي يقدم طرق عمل الوجبات الغذائية المختلفة.

وختمت ياسمين دراستها الجامعية بدرجة دبلوم متوسط بمعدل امتياز، الأمر الذي أهلها لتحظى بفرصة عمل في حاضنة الأعمال التكنولوجية "يوكاس" التابعة للكلية الجامعية مدة ثلاثة أشهر.

ولقيت ياسمين اهتمامًا كبيرًا من الحاضنة خلال تلك المدة، ما دفعها إلى تطوير فكرة التطبيق وإضافة بعض التعديلات عليه، ثم شكلت فريقًا يشرف على تطويره، ضم: معدّ الطعام (شيف)، واختصاصية تغذية، ومنسقًا.

طوّرت المبادِرة صيام وفريقها التطبيق، فبدلًا من تقديم طرق إعداد الوجبات الغذائية فقط أصبح يقدم طرقًا صحية لإعدادها لتناسب أصحاب الأمراض المزمنة، مثل: ضغط الدم، والسكري، والسمنة، وغيرها.

أيضًا يقدم التطبيق نصائح ومقالات صحية للمرضى، ويوفر إمكانية التواصل مع اختصاصية التغذية التي في الفريق، في حال كانت هناك تساؤلات أو استفسارات.

وتضيف الشابة الغزية: "يهدف التطبيق لتعريف أصحاب بعض الأمراض المزمنة الوجبات الغذائية الصحية التي يمكنهم تناولها ولا تؤثر في صحتهم"، مشيرةً إلى أن التطبيق يعرف مستخدميه عدد السعرات الحرارية في الوجبات المختارة.

وعملت رئيس الفريق على قدم وساق للانتهاء من التطويرات قبيل حلول موعد المسابقة العالمية "Startup Istanbul" لعام 2018م، التي قررت المشاركة فيها من طريق برنامج "Go" من طريق حاضنة الأعمال التكنولوجية.

وبالفعل قدمت ياسمين مبادرتها للمشاركة في المسابقة الدولية، وفازت في المراحل الأولى، ورشحت مع ست مبادرات من قطاع غزة للسفر إلى إسطنبول، والمشاركة في المراحل النهائية.

ووصلت المبادرة إلى المراحل النهائية للمسابقة، لكن لم يحالفها الحظ في الفوز في المرحلة النهائية، ولكنها لم تيأس.

"مجرد مشاركتي في المسابقة أكسبني خبرة كبيرة في المشاريع الريادية" تقول ياسمين.

وفضلًا عن ذلك شاركت في دورة تدريبية نظمها مجمّع "تكنوبارك أرجيس" للمبادرات التكنولوجية فيجامعة "أرجيس" بولاية قيصري التركية، لتطوير أداء المبادرين في مجال ريادة الأعمال والشراكات.

ونقل موقع "تركيا الآن" عن رئيس مجلس إدارة المجمّع رجائي قليج استعدادهم لتقديم الدعم للمبادرين الفلسطينيين في تحويل أفكارهم الريادية إلى مشاريع، وعرضها على المستثمرين، وتطوير خطط الأعمال.

وبحسب ما ذكر الموقع أطلقت المسابقة في 19 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، بإسطنبول في تركيا، بمشاركة أربعة آلاف مبادرة ريادية من مختلف أنحاء العالم، وقد شهدت المسابقة حضور سبعة أشخاص من قطاع غزة من أصحاب الأفكار الخلاقة، الجديرين بالاهتمام والتطوير.

وشكرت ياسمين مجمّع "تكنوبارك" على تنظيمه الدورة التدريبية، وتطمح إلى التعاون مع الشركات التركية، والاستفادة من الإمكانات التي توفرها.