إقرأ المزيد


سلطنة عُمان تؤجل تطبيق ضريبة "القيمة المضافة"

مسقط - الأناضول

أعلنت وزارة المالية العُمانية، الإثنين، عن تأجيل قرار تطبيق ضريبة "القيمة المضافة" بواقع 5 بالمائة حتى 2019.

والقيمة المضافة، ضريبة غير مباشرة يدفعها المستهلك، وتفرض على الفارق بين سعر الشراء من المصنع وسعر البيع للمستهلك.

يأتي هذا التأجيل، فيما لم تعلن باقي دول الخليج عن موقفها من ضريبة القيمة المضافة، المرتقب تطبيقها مطلع 2018، بينما تسير السعودية والإمارات بخطى حثيثة وثابتة للتطبيق دون تأخير.

وبحسب الاتفاقية الموحدة لضريبتي القيمة المضافة والانتقائية لدول مجلس التعاون الخليجي، يتم تطبيق الأولى في يناير/ كانون ثاني المقبل، والثانية خلال العام الجاري.

ووفق ما نشره مركز الأخبار التابع لتليفزيون سلطنة عُمان (حكومي)، فإنه من المقرر تطبيق الضريبة الانتقائية في منتصف العام القادم (2018).

وتشمل الضريبة الإنتقائية جميع أنواع التبغ ومشتقاته والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، وتشمل إنتاج السلع الانتقائية في المملكة واستيرادها، والإفراج عنها من المناطق الحرة، وتخزينها.

وعموماً تستهدف الضريبة الحد من استهلاك بعض السلع الضارة كالدخان والمشروبات الغازية من خلال فرض رسوم كبيرة عليها.

وأواخر الأسبوع الماضي أعلنت البحرين تطبيق الضريبة الإنتقائية مطلع 2018 وهي ثالث دولة خليجية بعد السعودية التى بدأت تطبيقها في يونيو/حزيران 2017 والإمارات في سبتمبر/ آيلول الماضي.

وتتألف دول مجلس التعاون الخليجي من السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت والبحرين وسلطنة عمان.

وتأتي الضريبة الإنتقائية والضرائب الأخرى، لتعزيز الإيرادات التي تقلصت جراء هبوط أسعار النفط الذي تعتمد عليه ميزانيات دول الخليج بشكل رئيس.

مواضيع متعلقة: