شروط وآلية استخدام الأسرى القاصرين للهاتف العمومي

رام الله- فلسطين أون لاين:

نشرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، شروط إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي لاستخدام الأسرى القاصرين للهواتف العمومية التي تم تركيبها مؤخرا في سجن (الدامون)، والذي يحتجز فيه 40 طفلا مقدسيا قاصرا.

وأوضحت الهيئة، في بيان، اليوم الأحد، أنه تم تركيب ثلاثة هواتف عمومية في ساحة القسم أمام الكاميرات مباشرة، ويتم استعمال الهاتف أيام الأحد والثلاثاء والخميس من كل أسبوع.

وذكرت الهيئة أنه في كل يوم من هذه الأيام يحق لكل أسير استعمال الهاتف لمدة أقصاها ربع ساعة، ويستطيع كل أسير أن يتصل على 5 أرقام كحد أقصى تخص قريب من الدرجة الأولى فقط، وعلى جميع الأسرى اختيار هذه الخمسة أرقام مسبقا وتقديمها إلى مسؤولي جهاز (الشاباك) الإسرائيلي ليتم فحصها والموافقة عليها.

وقالت: إن هذه فترة تجربة مدتها من شهر إلى 6 أشهر، وخلال هذه الفترة وفي حال قام أي أسير بالخروج عن هذه القوانين مثل الاتصال على أي رقم آخر غير الخمسة، أو في حال حدوث أي خلل آخر في استعمال الهواتف فسيتم سحبها من كل السجون وإيقاف استعمالها.

وبينت الهيئة أنه سيتم تركيب الهواتف العمومية بشكل تدريجي وتباعا في قسم واحد بسجن (رامون)، وقسم واحد في سجن (النقب)، ثم قسم الأسيرات، ثم قسم الأسرى المرضى فيما تسمى "عيادة الرملة"، ثم قسم الأشبال في سجني "مجيدو" و "عوفر".