شرطة الاحتلال تطلب موعداً للتحقيق مع نتنياهو

بنيامين نتنياهو (أ ف ب)
القدس المحتلة - الأناضول

ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي طلبت من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، التنسيق معها، لتحديد موعد لجلسة تحقيق جديدة في قضية شركة الاتصالات الإسرائيلية (بيزك)، والمعروفة إعلامياً باسم "الملف 4000".

وطلبت الشرطة من نتنياهو تحديد موعد خلال الأسبوعين المقبلين.

وستتركز التحقيقات مع نتنياهو في الجلسة المقبلة على مواجهته بشهادات قدمها مستشاره الإعلامي السابق نير حيفتس، ومدير عام وزارة اتصالات الاحتلال السابق شلومو فيلبر، ومالك شركة بيزك للاتصالات شاؤول ايلوفتش، والمديرة العامة لشرطة الاحتلال ستيلا ساندلر.

وتتعلق شهادة هؤلاء بعلاقة نتنياهو بصفقة مع أيلوفتش يقدم بموجبها نتنياهو تسهيلات ضخمة لشركة "بيزك" التي يملكها إيلوفتش؛ مقابل تقديم تغطية إيجابية لأخبار نتنياهو وزوجته سارا في موقع "والا" الإخباري المملوك لصاحب الشركة.

وسبق لشرطة الاحتلال أن أوصت في فبراير/شباط الماضي المستشار القانوني لحكومة الاحتلال أفيخاي ماندلبليت بمحاكمة نتنياهو بتهم تلقي الرشوة والخداع وخيانة الثقة في قضيتي فساد.