إقرأ المزيد


​رئيسة الادعاء العام المُقالة بفنزويلا تطلب اللجوء في كولومبيا

مظاهرات في وقت سابق في فنزويلا (أ ف ب)
بوغوتا - الأناضول

وصلت رئيسة الادعاء العام الفنزويلية السابقة، لويزا أورتيجا، إلى كولومبيا من أجل تقديم طلب لجوء إلى السلطات هناك، وذلك بعد إقالتها من قبل الجمعية الوطنية التأسيسية، قبل أيام.

وفي بيان صادر عنها، السبت 19-8-2017 ، قالت إدارة الهجرة الكولومبية، إن أورتيجا وصلت العاصمة بوغوتا قادمة من جزيرة أروبا شمال فنزويلا، على متن طائرة خاصة، وطلبت اللجوء فيها.

وأشارت الإدارة إلى أن أورتيجا، وصلت إلى بوغوتا برفقة زوجها البرلماني، جيرمن فيرر.

وفي 5 أغسطس/آب الجاري، قررت الجمعية الوطنية التأسيسية، بالإجماع إقالة أورتيجا، وتعيين رئيس ديوان المظالم طارق وليام صعب (موالي للحكومة)، بدلاً عنها.

وكانت أورتيجا اعتبرت أن الجمعية التأسيسية انتخبت بطريقة غير قانونية، بينما أعلن الاتحاد الأوروبي رفضه الاعتراف بها.

وشارك أكثر من 8 ملايين ناخب، أي 41.53% من إجمالي الناخبين، نهاية الشهر المنصرم، في انتخاب جمعية تأسيسية جديدة، دعا إليها الرئيس الفنزويلي، ورفضتها المعارضة، حسب ما أعلنت السلطات المكلفة بالاقتراع.

وبالتزامن مع هذه الانتخابات، قُتل 10 أشخاص في موجة من العنف اجتاحت فنزويلا؛ حيث هاجم متظاهرون مراكز اقتراع وأغلقوا شوارع في أنحاء البلاد، حسب السلطات.

ولا توجد قيود على صلاحيات الجمعية التأسيسية الجديدة؛ إذ بإمكانها إعادة صياغة الدستور، وهيكلة مؤسسات الدولة.

وكان أعضاء الجمعية قالوا إنهم سيقيلون أورتيجا في أول فرصة تسنح لهم.


مواضيع متعلقة: