40
إقرأ المزيد


​رئيس"الوفاق" الليبية يصل القاهرة في زيارة غير معلنة

صورة أرشيفية لرئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج
القاهرة - الأناضول

وصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، إلى القاهرة، الأربعاء 11-1-2017 ، في زيارة غير معلنة؛ لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا مع مسؤولين مصريين، حسب مصدر دبلوماسي.

وقال المصدر كان في استقبال السراج بمطار القاهرة ، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن "السراج سوف يلتقي خلال زيارته الرئيس عبد الفتاح السيسي وعددًا من المسؤولين المصريين لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا وكيفية توافق الأطراف الليبية وحل الأزمة السياسية".

وشهدت القاهرة مؤخراً 4 لقاءات جمعت شخصيات ليبية سياسية وبرلمانية وإعلامية واجتماعية، كان أحدثها الخميس الماضي لبحث الالتزام باتفاق الصخيرات الذي وقعته وفود ليبية لحل أزمة بلادهم، بحضور رئيس أركان القوات المسلحة الفريق محمود حجازي، المُكلف بمتابعة الملف الليبي ووزير الخارجية سامح شكري.

وكانت آخر زيارة للسراج إلى القاهرة في 15 سبتمبر/أيلول الماضي، أجرى خلالها مباحثات مع عدد من المسؤولين المصريين حول الأزمة الليبية.

والشهر الماضي، عقد الفريق محمود حجازي، رئيس أركان الجيش المصري، ثلاثة اجتماعات بالقاهرة، أيام 13 و27 و31، مع وفود ليبية ضمت أعضاء بمجلس النواب المنعقد بطبرق (شرق)؛ لتسوية الأزمة في ليبيا.

وصدر عن اجتماع يوم 13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بيان ختامي، بمشاركة حجازي وشخصيات ليبية أبرزها نائب رئيس مجلس نواب طبرق، إمحمد شعيب، و11 نائبا آخرين من مؤيدي ومعارضي الاتفاق السياسي، وعدد من سفراء ليبيا، وشيوخ قبائل وسياسيين مستقلين، طالبوا فيه بـ"تعديل الاتفاق السياسي (اتفاق الصخيرات)، المبرم منذ عام بشكل يراعي التوازن الوطني، واستقلالية المؤسسة العسكرية، وإعادة هيكلة المجلس الرئاسي المنبثق عنه، من أجل الوصول إلى الوفاق الوطني".

غير أن جهات في المنطقة الغربية لليبيا، اتهمت الاجتماع بأنه ضم طرفاً واحداً في الأزمة الليبية، ولم يشمل أطرافاً مؤثرة في المنطقة الغربية، وخاصة المجلس العسكري لمدينة مصراتة وممثلين عن التيار الإسلامي.

وفي 17 ديسمبر/ كانون الأول 2015، وقعت أطراف النزاع الليبية في مدينة الصخيرات المغربية، اتفاقا لإنهاء أزمة تعدد الشرعيات في البلاد، تمخض عنه مجلس رئاسي لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ومجلس الدولة (غرفة نيابية استشارية)، بالإضافة إلى تمديد عهدة مجلس النواب في طبرق (شرق) باعتباره هيئة تشريعية.

غير أنه بعد مرور عام من التوقيع على الاتفاق دون اعتماد مجلس النواب لحكومة الوفاق، اعتبرت أطراف من شرق ليبيا، أن اتفاق الصخيرات انتهى بمضي عام كامل من التوقيع على الاتفاق، لكن المبعوث الأممي مارتن كوبلر، أكد استمراره.

تحرير إلكتروني: فاطمة الزهراء العويني
مواضيع متعلقة: