رئيس البرلمان اللبناني: لن نتنازل عن "كوب" من مياهنا لـ(إسرائيل)

بري وعبد الهادي خلال لقائهما (الأناضول)
بيروت- الأناضول

أكد رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، عزم بلاده عدم التنازل لـ(إسرائيل) عن أطماعها بمياه لبنان، فيما عوّل على دور العراق المحوري في محيطه لتحقيق الاستقرار والتعاون بين دول المنطقة.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الإثنين مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، عقب اجتماعه بالمكونات العراقية بمختلف أطيافها السياسية والدينية والعرقية في لقاء موسع.

وقال بري في بيان لمكتبه الاعلامي إن "لـ(إسرائيل) أطماعا بمياهنا لكننا لن نتنازل عن كوب واحد من المياه كما عبرت منذ أسبوع لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو".

وشدد بري على "وحدة العراق أرضاً وشعباً وعلى ضرورة تفعيل وتعزيز دوره الإقليمي.. العراق يستطيع أن يلعب دورا كبيرا على الصعيد الإقليمي".

ودعا إلى تعزيز سياسة الانفتاح التي ينتهجها العراق ولعب دور أكبر في المصالحة وأن "يقوي جبهته الداخلية ودوره الخارجي ويصبح مرجعا لا مراجعاً".

وأضاف بري "نعوّل على ان يعزز العراق دوره المحوري في محيطه بما يساعد على تحقيق الاستقرار والتعاون بين دول المنطقة".

من جهته، قال عبد المهدي بحسب بيان لمكتبه إن "لبنان بلد كبير بفعله ودائرة تأثيره في العالم العربي، ونحن سعداء بالعلاقات الودية والوشائج القوية التي تجمع بلدينا وشعبينا".

وأضاف، "لدينا ثقة بالشركات اللبنانية، ونرحب برجال الاعمال والمستثمرين اللبنانيين للاستفادة من الفرص الكبيرة للعمل في العراق".

ووصل بري أمس الأحد، إلى العراق في زيارة رسمية تستمر لغاية 5 أبريل/ نيسان الجاري، يلتقي خلالها قيادات ومسؤولين العراقيين.