عريقات يدعو "فيفا" لإعادة النظر في قرار إيقاف الرجوب

رام الله- فلسطين أون لاين

دعا أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، إلى إعادة النظر في قرار إيقاف رئيس الاتحاد الفلسطيني جبريل الرجوب، وفرض غرامة مالية عليه.

جاء قرار "فيفا" على خلفية تصريحات الرجوب الخاصة بمباراة ودية كان من المقرر أن تجمع المنتخبين الإسرائيلي والأرجنتيني قبل أن يتم إلغائها، بعدما طالب الجماهير بحرق قمصان وصور النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني.

وأبدى عريقات في بيان، اليوم السبت، أسفه "من نجاح ادعاءات وضغوط مارستها مجموعات المستوطنين على الفيفا في تسييس الرياضة واستغلالها لتبييض أعمالها غير القانونية، بشكل يخالف القيم والمعايير العالمية التي تحكم مبادئ الرياضة".

ودعا اتحاد الفيفا إلى إعادة النظر في قراره "خاصة في ظل عدم الاستماع إلى الشهادات وعدم النظر في الأدلة التي طلبها المستشار القانوني للرجوب".

وأضاف: "نستهجن ونستغرب الحكم على الرجوب في الوقت الذي يجب الحكم فيه على 6 فرق كرة قدم يلعبون ضمن الدوري الإسرائيلي على أرض دولة فلسطين المحتلة، وهم من مستوطنات استعمارية غير قانونية".

والجمعة، أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، إيقاف جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لمدة 12 شهرًا إضافة إلى تغريمه 20 ألف فرانك سويسري (بما يعادل 20 ألف و300 دولار)".

وقال "فيفا" في بيان: "الرجوب خرق المادة رقم 53، وقام بالتحريض على الكراهية والعنف، من خلال دعوته لحرق قميص ليونيل ميسي إذا ما لعبت الأرجنتين تلك المباراة الودية التي كان محددا لها تاريخ 9 يونيو (حزيران) الماضي في القدس المحتلة".

وأوضح البيان: "لن يكون بإمكان الرجوب حضور أي مباريات أو بطولات رسمية، مما سيمنعه من التواجد مع منتخب بلاده الذي سيشارك في كأس الأمم الآسيوية 2019 في يناير (كانون الثاني) المقبل في الإمارات العربية المتحدة".